فيديو- تتبّعت حبيبها على الإنترنت وعثرت عليه في نادٍ للعراة

10 تموز 2018 | 15:26

المصدر: "الدايلي مايل"

  • المصدر: "الدايلي مايل"

لحظة محرجة.

في لحظة محرجة، عثرت امرأة على حبيبها خارجاً من نادٍ للعراة، فكانت ردّ فعلها غاضبة جداً. وبحسب ما ذكر موقع "الدايلي ميل" البريطاني، كان ريس وايتهاوس (23 سنة) من سكونثورب في انكلترا، في طريقه إلى المنزل مع أصدقائه حين سمع امرأة تصرخ على الحراس خارج نادي كريستالات بريميير جنتلمان. وذكر أنّها اعترفت بأنها تتبعت حبيبها على الانترنت بعدما نسي أن يطفئ ميزة الموقع على تطبيق "سناب تشات".  

صوّر ريس المرأة وهي تصرخ على الحراس، حين خرج حبيبها مع أصدقائها من النادي وحاول أن يفسر لها أنّه دخل للتو، لكنّها لم تسمعه بسبب غضبها وصراخها القوي. وما زاد الأمر سوءاً، هو أنّ الشاب ابتعد من حبيبته ومشى، وتركها تصرخ بمفردها في الشارع.

شارك ريس مقطع الفيديو على "فايسبوك"، وتلقّى أكثر من 17 ألف إعجاب و8800 تعليق وشوهد أكثر من 1.8 مليون مرة. وكانت أغلب التعليقات معارضة ما فعله الشاب، فكتب أحدهم: "أي شخص في عقله الطبيعي يلجأ إلى الراقصات المتعريات وهو في علاقة مع فتاة؟".

من جهته، علّق متحدث باسم نادي كريستالز بريميير جنتلمان: "تماشياً مع سياستنا، سنرفض التعليق على هذه القصة حيث إن الحادث وقع في الشارع في الخارج وليس له علاقة بنا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard