2018 FIFA WORLD CUP RUSSIA™14 Jun - 15 Jul

إلى الشامتين بخسارة ألمانيا: لا تفرحوا كثيراً ونراكم بعد 4 سنوات!

رسالة من مشجّع ألماني الى مشجّعي باقي الفرق، أبرزهم "السامبا" البرازيلي. نكّسنا أعلام البلد الذي نشجّعه ووضّبناها الى ما بعد 4 سنوات، ونعترف منذ انطلاقة #المونديال أنّ خللاً في الفريق أدّى الى عدم تأهّله. رغم الخسارة، أودّ توجيه رسالة للشامتين الذين انتظروا هذه الفرصة على أحرّ من الجمر. خسرت #المانيا وبدأ "التزريك" من مشجّعي الفرق كلها، الا المكسيك والسويد، الوحيدتان اللتان يحقّ لهما ذلك. يأتيك الحاقد من الـ"٧-١" ليشمت (هاها) صديقي أشكر ربي أنّ الفريق الذي أشجّعه لم يخسر هذه الخسارة المذلة ولم يخرج من المونديال في مباراة ضدكم! نراكم بعد 4 سنوات إذا بقي لكم فريق، هو المبني على النجم "الهوليوودي" نيمار الذي يمثّل 80 دقيقة من أصل 90 من المباراة ويظلّ على الأرض متقلّباً، متدحرجاً ككرة الثلج طوال الوقت. من جهة أخرى، يقف مشجّعو باقي الفرق من اسبانيا وارجنتين وغيرهما! رفاقي، رفيقاتي، في الـ2014 خسرتم جميعاً أمام ألمانيا التي ربحت المونديال، وتقلّبتم من قهرقم، أما أنتم فأفدتم من هذا الظرف للشماتة. خسرنا فقط في هذا المونديال ونراكم لاحقا!

وفي النهاية، أوجّه رسالة الى زميلي مشجّع الفريق الألماني، وأقول له: ابتسم لأنّ ابتسامة المهزوم تُفقد المنتصر اللذة، وتأكد أنّ الخسارة ليست النهاية. هذه السنة لم يحالفنا الحظ، ونأتيكم في 2022 وستعمل الماكينة لتردّ الشتيمة.

ملاحظة أخيرة و"خطيرة"، المرة الأخيرة التي لم تتأهّل فيها ألمانيا كانت العام 1938 فاندلعت الحرب العالمية الثانية... الى اللبنانيين انها مجرد لعبة، فالرجاء بلا مشاكل!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard