باسيل يوحّد "14 آذار" في قضية اللاجئين... "معارك مفتعلة"

21 حزيران 2018 | 20:28

المصدر: "النهار"

باسيل.

يبدو لافتاً أن قوى الرابع عشر من آذار سابقاً، لا يزالون يتّحدون في الموقف من قضايا جوهريّة من دون إدراكٍ أو تنسيق مسبقَين. يتحدّثون بنبرة واحدة، ولا يزيحون بعضهم عن بعض سنتيمتراً واحداً في ترددات موجة موقفهم. ويحلو للبعض تسمية حالة مماثلة بأنها انسجام فطري لاإرادي، أو أنها ربما بقايا أصداء هتافات عالقة في زوايا ساحة الشهداء، تزور حلفاء الأمس، كلٌّ في غربته عن الماضي، وترشّ عليه سِحراً. ويتمثل أحدث الإتجاهات السياسية التي توحّد رفاق الأمس، في مقاربة الصراع الناشب بين وزارة الخارجية ومفوضية اللاجئين، وتبنّي خيار عملي يعيد الهاربين من الحرب السورية الى بلادهم.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard