شحوب، ضيق تنفس، فقر دم حاد ... ما هو مرض انحلال الدم الوليدي؟

16 أيار 2018 | 15:01

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

يُصيب مرض انحلال الدم الوليدي الأجنّة او حديثي الولادة.

يعتبر مرض انحلال الدم الوليدي من أحد أمراض الدم التي تُصيب الأجنّة او حديثي الولادة. اسباب كثيرة مسؤولة عن هذا المرض الخطير، لكن ما هو هذا المرض واسباب الإصابة به؟ وكيف يمكن علاجه؟

يحدث الانحلال نتيجة مشاكل مناعية، مثل تنافر زمر الدم ( فصيلة الدم) بين الأم والوليد، أو نتيجة اضطرابات وراثية بالكريات الحمراء أو التلاسيميا، أو نتيجة الإصابة ببعض الفيروسات الجرثومية...

تعتبر حالة عدم توافق فصيلة دم الأم مع فصيلة دم الجنين من أكثر الأسباب شيوعاً للإصابة به حيث يهاجم الجهاز المناعي لدى الأم خلايا دم الجنين.

أعراض انحلام الدم الوليدي

تتراوح شدة مرض انحلال الدم الوليدي بين البسيطة إلى الحادة جدًا والتي تتهدد حياة الجنين.أعراض كثيرة تحذيرية ترافقه وأهمها:

* اليرقان بعد الولادة (اصفرار الجلد وتغير لون بياض العينين الى الأصفر)

 * فقر الدم الحاد يُسبّب قصور القلب

* شحوب

* تضخم الكبد أو الطحال

* ضيق التنفس

* انتفاخ تحت الجلد

كيف يمكن علاجه؟ 

علينا ان نعرف انه تختلف طرق علاج هذا المرض من مولود إلى آخر حسب عمر الحمل، وصحة المولود العامة وحدّة المرض. ولكن يُقسم العلاج الى شقين:

* العلاج خلال الحمل: يعتمد العلاج على نقل كريات الدم الحمراء الى الجنين او إجراء ولادة مبكرة في حال كان الجنين مكتمل النمو.

* العلاج بعد الولادة: يكون اما بنقل الدم لعلاج فقر الدم او المعالجة الضوئية بإستخدام الضوء الأزرق الذي يعمل على تحويل البيليروبين إلى شكل يستطيع الجسم التخلّص منه او بتغير دم الجنين لزيادة مستوى كريات الدم الحمراء او بإعطاء الغلوبولين المناعي الوريدي الذي يعمل كسجم مضاد لمنع تحلل الكريات الحمراء عند الطفل.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard