ميركل تتعهّد: "سنبقى ملتزمين" الاتّفاق النووي مع إيران

9 نوار 2018 | 15:51

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

ميركل ملقية خطابا خلال لقاء مع عدد من المسؤولين في حزبها ببرلين في 9 ايار 2018 (أ ف ب).

تعهدت المستشارة الألمانية #انغيلا_ميركل بان تقوم برلين وباريس ولندن "بكل ما يلزم" لضمان بقاء #ايران في #الاتفاق_النووي المبرم عام 2015 غداة انسحاب الولايات المتحدة منه.

وقالت: "سنبقى ملتزمين هذا الاتفاق، وسنقوم بكل ما يلزم لضمان امتثال ايران له"، مشيرة الى أن ألمانيا اتخذت هذا القرار بالتعاون مع بريطانيا وفرنسا.

وبينما أعربت عن أسفها من جراء قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق، إلا أنها أقرت بوجود قلق ناجم عن برنامج ايران للصواريخ البالستية ونفوذها في سوريا والعراق. وقالت: "هذه أمور تتجاوز الاتفاق (النووي) علينا الحديث عنها". لكنها أكدت أن القوى الأوروبية ترى في الاتفاق "ركيزة مهمة لا يجدر بنا التشكيك فيها". 

من جهته، قال رئيس السياسات الدولية في حزب ميركل نوربرت رويتغن إنه سيكون من الصعب التزام الاتفاق من دون الولايات المتحدة، نظرا إلى أن الشركات الأوروبية التي تواصل تعاملاتها التجارية مع الجانب الايراني قد تتعرض لعقوبات أميركية قاسية.

وقال في مقابلة مع مجلة "دير شبيغل" إن أي جهة "تستثمر في ايران ستواجه عقوبات قاسية من الولايات المتحدة، ولا يمكن تعويض ثمن ذلك". ونبه الى أن "الشركات المتأثرة ستتراجع على الأرجح سريعا عن استثماراتها أو تنسحب من البلد تماما".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard