في الـ"ميت غالا"... استقلّت باصاً بسبب طول فستانها (صور)

9 نوار 2018 | 16:47

المصدر: "فوغ"

  • المصدر: "فوغ"

بلايك لايفلي.

شهد حفل "ميت غالا"، على مر السنين، إطلالة عدد من المشارِكات في أثواب ذات أذيال طويلة جداً، ما تطلّب ترتيبات معقّدة من أجل انتقالهن إلى مكان الحفل، وفق ما ذكر موقع "فوغ".

وهذا العام، اضطُرَّت الممثلة الأميركية بلايك لايفلي، التي أطلّت في ثوب ضخم وجذّاب من "فرساتشي"، إلى أن تستقل حافلة خاصة للوصول إلى الحفل. فقد ارتدت ثوباً مع أهداب كبيرة وطويلة من الجانبَين، ومغطّى بعدد كبير من الخرَز إلى درجة أن تطريز الجزء الأعلى منه استغرق 600 ساعة، فكانت محطّ الأنظار لدى وصولها.

بلايك لايفلي

ليس غريباً على الممثلة ارتداء أثواب مع أهداب طويلة في هذا الحفل الضخم في عالم الموضة: ففي العام الماضي، مثلاً، ارتدت ثوب حورية البحر (من توقيع "فرساتشي" أيضاً)، مع ريشٍ يتناغم مع ربطة العنق الزرقاء التي وضعها زوجها ريان رينولدز. وعام 2016، لفتت لايفلي، التي كانت حاملاً، الأنظار بإطلالتها في ثوب من "بوربيري" مع ذيل طويل يبدأ عند مستوى الكتفَين.

بلايك لايفلي

وقد جذبت لايفلي الأنظار إليها خلال تنقّلها في قاعة الحفل، لا سيما بفضل الظهر المكشوف المطرَّز بالخرز في أسفله مع خيوط ذهبية. وكانت النتيجة إطلالة ملوكية ساحرة تنسجم مع معايير اللباس المترف التي تشتهر بها دار "فرساتشي"، ومع المعايير المعتمدة في فعاليات Met Gala لهذا العام، والتي تحتفي بالموضة والمخيّلة الكاثوليكية. واستكمالاً للإطلالة الملوكية، وضعت لايفلي أكسسواراً ذهبياً على رأسها بدا وكأنه قادر على اختراق السماء.

بلايك لايفلي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard