ابرهيم منسى رد على الاتحاد: لا تستخفوا بعقولنا!

28 نيسان 2018 | 15:17

اشتعلت على جبهة نادي المريميين ديك المحدي "الشانفيل" والاتحاد اللبناني لكرة السلة، وتحديدا بين عضو اللجنة الادارية ورئيس لجنة كرة السلة في النادي المتني ابرهيم منسى والامين العام للاتحاد المحامي شربل رزق على خلفية الاتصال الذي تلقاه امين سر نادي الشانفيل الزميل خالد مجاعص من مديرة الاتحاد السي خوري بتكليف من المحامي رزق لدعوة منسى للاستماع الى شهادته في ملف تلاعب ببعض المباريات!

موقف منسى الرافض للطريقة والاسلوب استدعى رد من مصدر اتحادي اعتبر فيه ان منسى "يتهرب من تقديم شهادته أمام لجنة تحقيق في الاتحاد وانه يرضخ لضغوط سياسية".

موقف الاتحاد المعلوم المصدر والواضح الأهداف، رغم تعمد تجهيل مصدره، استدعى ردا من منسى، الذي أصدر بيانا جاء فيه: 

"١- أودّ ان اطمئن الاتحاد اللبناني لكرة السلة بان تاريخ ابرهيم منسى يشهد له رغم احترامه وتقديره لجميع المراجع السياسية فليس بمقدور اي منها اكانت ضغوطها مادية او معنوية ان تدفعه الى التراجع عن موقف اتخذه او ثنيه عن موقف مقتنع به ويريد اتخاذه.

٢- ان النظام الداخلي للاتحاد اللبناني لكرة السلة ينص على ان الامين العام للاتحاد هو المخول استلام المراسلات والمراجعات. وتطبيقا لهذا النظام والتزاما به زودت الامين العام للاتحاد بالتسجيل الصوتي وأبلغته بان يعتبره بمثابة اخبار وهذا ما كنت أعلنت عنه في وسائل الاعلام، وبالتالي كان يتوجب على الاتحاد اجراء تحقيق فوري لان ما ورد في التسجيل الصوتي يؤثر على مجرى البطولة ومسارها، وكان حري به استدعاء كل الافرقاء الواردة أسماءهم في التسجيل للاستماع الى شهادتهم وإجراء اللازم وفق القوانين المرعية الإجراء.

وبما انه وفق الوقائع الحسية والملموسة لم يرد في التسجيل لا اسمي ولا اسم نادي الشانفيل، فلا ارى موجبا لاستدعائي، وان كان من ضرورة للاستماع الى إفادتي، فكان من اللياقة ان يتم الاتصال بي شخصيا وليس وفق الطريقة التي تمت بها عن طريق امين سر النادي.

واضافة الى كل ما ورد، يملك احد أعضاء الاتحاد، الذي هو عضو في لجنة التحقيق، ونكن له على الصعيد الشخصي كل الاحترام والتقدير، اعترافا شفهيا من احد المعنيين مباشرة في الملف.

امام كل هذه الوقائع من المؤسف الاستخفاف بعقول الناس والبدء بإجراء تحقيق بعد ان بلغت مباريات الدوري مراحلها النهائية وأصبح ينطبق على الواقع القائم "يلي ضرب ضرب ويلي هرب هرب"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard