دخلت إلى المستشفى بسبب تسمم غذائي... خرجت ومعها طفل!

4 نيسان 2018 | 14:41

المصدر: people health

  • المصدر: people health

الطفل.

عندما شعرت كريستالغيل إميرسون من مدينة بينساكولا في ولاية فلوريدا الأميركية بألم شديد في بطنها في صباح يوم 25 آذار، وأعازت ذلك الى تناولها طعاماً صينياً في الليلة السابقة واحتمال التسمم الغذائي، إلا ان الفتاة البالغة من العمر 29 عاماً كانت على وشك أن تحصل على مفاجأة حياتها.

وقالت إميرسون لموقع "بيبول": "تناولت الدّجاج في الليلة السّابقة، وبالرغم من عدم وجود أي مشكلة في الطّعام، كان التّسمم الغذائي تخميني الوحيد حينها". في صباح يوم 25 آذار، وجدت نفسها تدخل مراراً إلى الحمام بسبب التشنجات المستمرة. "لقد اشتدّ الألم بسرعة، وظننت أنّ الوضع أسوأ بكثير من التّسمم الغذائي". 

وبينما كانت تكافح من أجل معرفة ما الّذي يحدث لجسدها، طلبت إميرسون من خطيبها براين فيسترفيلد الاتصال بالإسعاف. وبعد وقتٍ قصيرٍ أثناء نقلها في سيارة الإسعاف، أدركت أن ألمها لم يكن سببه التشنجات، بل التقلصات.

وفي غضون دقائق من اكتشافها أنها حامل، أنجبت إميرسون ابنها الثّاني أوليفر جيمس فيسترفيلد بينما كانت سيارة الإسعاف التي تنقلها في طريقها إلى المستشفى، بعد 18 شهرًا فقط من ترحيبها بطفلها الأول.

وبالعودة الى الأشهر الثمانية الأخيرة، تشير إميرسون الى أنه "ربما وجدت بعض إشارات الحمل، ولكن بسبب جدول أعمالها المزدحم وتربيتها لطفلها، لم تلحظ الكثير منها".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard