تحذير من العلاج الأسماك...يؤدي إلى الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية والتهاب الكبد الوبائي

3 نيسان 2018 | 14:12

المصدر: "الدايلي مايل"

  • المصدر: "الدايلي مايل"

حذّر خبراء في مجال الصحة من أنّ العلاج بالأسماك في الـ Spa قد يؤدي إلى انتشار الأمراض مثل فيروس نقص المناعة البشرية والتهاب الكبد الوبائي C، وفق ما ذكر موقع "الدايلي ميل" البريطاني.  

وأكّدت وكالة حماية الصحة التابعة للحكومة البريطانية أنّ المصابين بمرض السكري أو الصدفية أو الذين يملكون جهاز مناعة ضعيفاً، هم بشكل خاص الأكثر عرضة للخطر ويجب ألّا يخضعوا للعلاج بالأسماك.

وفي إرشادات جديدة ستنشر يذكر أنّ خطر العدوى بالنسبة لمستخدمي العلاج الشائع، منخفض ولكن لا يمكن استبعاده.

وذكرت الوكالة أنّ مياه حوض الأسماك تحوي كائنات دقيقة ويعتقد أنّها قد تسبّب مشاكل عديدة بسبب البكتيريا التي تنقل من طريق أسماك "الجارا روفا" أو مياه السبا أو من زبون إلى آخر إذا لم تتغير المياه. فإذا كان أحد الزبائن مصاباً بفيروس ينتقل عبر الدم، مثل فيروس نقص المناعة البشرية أو التهاب الكبد، ونزف في الماء، سيؤدي ذلك إلى خطر انتقال الأمراض إليه.

ووفقاً لتوجيات الوكالة، إنّ "خطر الإصابة بالعدوى منخفض لكنّه ليس مستبعداً". وقال متحدّث باسم الوكالة: "لقد أصدرنا هذا التوجيه لأنّ عدد هذه المنتجعات الصحية يتزايد. حين تتبع إجراءات النظافة الصحيحة، يصبح خطر الإصابة بالفيروس والأمراض منخفضاً جداً".

وأوصت وكالة حماية الصحة بتغيير مياه السبا بعد كل زبون. ويذكر أنّه لا يمكن تعقيم المعدات بشكل تقليدي لأنّ العملية هذه قد تضر بالأسماك التي يصل عددها إلى حوالى 200 سمكة في كل حوض.

وحظرت بعض الولايات الأميركية العلاج بالأسماك، بما في ذلك فلوريدا وتكساس ونيوهامبشير وواشنطن، خوفاً من انتشار العدوى بسبب الجروح المفتوحة.

انتشر هذا العلاج الشائع الذي يهدف إلى تجميل وجعل الأقدام أكثر نعومة وجاذبية، في صالونات التجميل في كل أنحاء العالم، ويوجد حوالى 280 سبا أسماك في المملكة المتحدة.

وأكّدت الاستشارية في علم الأوبئة في وكالة حماية الصحة، الدكتورة هيلاري كيركبرايد، قائلةً: "شرط أن تتبع صالونات التجميل معايير النظافة، من غير المحتمل أن يصاب الزبون بالعدوى في سبا الأسماك". وأضافت أنّ "صالونات التجميل يجب أن تتأكّد من أنّ زبائنها لا يعانون من ظروف صحية قد تعرضهم للخطر، كما يجب أن تتأكّد من أنّ لا جروح أو رضوض أو أمراض جلدية معدية في أقدام الزبون".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard