وفد كوري شمالي رفيع وإيفانكا ترامب في ختام الأولمبياد (صور)

25 شباط 2018 | 14:06

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

إيفانكا وتشول ("أ ب").

اختتمت الالعاب الاولمبية الشتوية الـ23 بعد 16 يوماً من المنافسات وأشهر عدة من المساومات الديبلوماسية، اليوم الاحد، وذلك في حفل لخص بشكل كامل "ألعاب السلام"، إذ أقيم بحضور وفد رفيع المستوى من #كوريا_الشمالية وايفانكا ترامب، الابنة الاكبر للرئيس الاميركي #دونالد_ترامب، لكن من دون العلم الروسي.

وكان آخر فصول الاثارة في هذه الالعاب، صباح الاحد، من خلال تصويت اللجنة الاولمبية الدولية على ابقاء إيقاف روسيا، ما يعني ان العلم الروسي لن يرفرف في الملعب الاولمبي خلال الحفل الختامي.

وتم التصويت بالاجماع على ابقاء إيقاف روسيا، التي تأثرت بحالتي التنشط اللتين كشفتا خلال الالعاب، في حين كانت تأمل ولو بعودة جزئية الى الحضن الرياضي الاولمبي.

وبعد توزيع آخر 4 ميداليات في الالعاب، انطلق الحفل الختامي عند الساعة 20,00 بالتوقيت المحلي (11,00 ت غ)، معلناً انتهاء العاب #بيونغ_تشانغ وبدء الاستعداد لالعاب بيجينغ 2022.

وفي كل الاحوال، ستبقى الالعاب الاولمبية في آسيا خلال الفترة المقبلة، حيث تستضيف طوكيو أولمبياد 2020 الصيفي، قبل عودتها الى اوروبا عام 2024 في باريس.

وخلال الاستعراض الختامي في المساء، تردد آخر صدى في "العاب السلام" كما ارداتها الدولة المضيفة كوريا الجنوبية.

وحضر الحفل الختامي وفد كوري شمالي من 8 اشخاص بقيادة الجنرال المثير للجدل كيم يونغ تشول، بعد ان تم استعراض وفد مشترك من الكوريتين في حفل الافتتاح في 9 شباط الجاري، وتشكيل منتخب مشترك في الهوكي على الجليد، وكذلك الحضور المميز لشقيقة الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ اون والمشجعات الكوريات الشماليات اللواتي واكبن الفعاليات، التي امتدت على مدى اسبوعين.

وشكل وجود كيم يونغ تشول، الذي وصل صباح الاحد الى الشطر الجنوبي من شبه الجزيرة الكورية، جدلاً في الدولة المضيفة، حيث يعتبره البعض "مجرم حرب يستحق الموت".

ويشك في ان كيم يونغ تشول ادار في وقت من الاوقات المكتب العام للاستطلاع المكلف بادارة عمليات التجسس الكورية الشمالية ضد جارتها الجنوبية، وانه امر بشكل خاص نسف السفينة الحربية الكورية الجنوبية "تشيونان" عام 2010 ما ادى الى وقوع 46 قتيلاً.

وليس بعيداً من الوفد الكوري الشمالي في المنصة المخصصة للشخصيات المهمة في الملعب الاولمبي، تواجدت ايفانكا ترامب الابنة الكبرى ومستشارة الرئيس الاميركي دونالد ترامب، التي تم اختيارها لتمثيل بلدها في هذا الاحتفال.

والمح مسؤول اميركي الى أن أي اتصال بين ايفانكا والوفد الكوري الشمالي ليس وارداً في هذه المناسبة، بعد 24 ساعة من اعلان الرئيس ترامب عن فرض عقوبات قاسية على كوريا الشمالية.

وسيقول المستقبل ما اذا كان هذا التقارب التاريخي بين الكوريتين اللتين ما زالتا رسمياً في حالة حرب منذ 1953، تاريخ انتهاء الحرب في شبه الجزيرة الكورية، مجرد هدنة اولمبية او عبارة عن اول مدماك صلب باتجاه تخفيض التوترات في المنطقة.

ووزعت على مر الايام الـ 16 من المنافسات 102 ميداليتين ذهبيتين، وتمخضت عنها صور قوية ستبقى في الذاكرة، منها على سبيل المثال منتخب سيدات كوريا الجنوبية، الذي خسر صباح الاحد في نهائي مسابقة الكيرلينغ امام السويد، رغم ان وجوه لاعباته الخمس وجميعهن باسم "كيم" كانت غير معروفة قبل الانطلاق، لكنها ستبقى من العلامات الفارقة في العاب بيونغ تشانغ 2018.

وكان آخر فصول الاثارة فوز منتخب روسيا للهوكي على نظيره الالماني، الذي خاض اول نهائي في تاريخه، 4-3 بعد التمديد فبلسم قلوب اعضاء الوفد الروسي المشارك تحت العلم الاولمبي، بسبب ايقاف اللجنة الاولمبية المحلية على خلفية فضيحة التنشط الممنهج في الرياضة الروسية.

واحرزت النروجية ماريت بيورغن اللقب الاخير قبل الاختتام، والذي يحمل طابعاً رمزياً على غرار اللقب الاول بعد الافتتاح، في سباق 30 كلم ضمن تزلج المسافات الطويلة، رافعة رصيدها الى 15 ميدالية جعلتها الرياضية الاكثر حصداً للميداليات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard