غزة: عائلة برهوم "قاصصت" ابنها أحمد بالقتل... التّهمة "التّعاون" مع إسرائيل

19 كانون الثاني 2018 | 17:48

المصدر: "أف ب"

  • المصدر: "أف ب"

فلسطينيون في رفح (أ ف ب).

أقدم أشخاص من عائلة برهوم في #رفح جنوب قطاع #غزة، على قتل أحد افراد العائلة لاتهامه بالتعاون مع #اسرائيل، ونقل معلومات ساعدتها في اغتيال ثلاثة من قادة "كتائب القسام" في حرب صيف 2014، على ما جاء في بيانين من حركة "حماس" والعائلة.

وقالت العائلة في بيانها "انها نفذت القصاص بحق ابنها احمد سعيد برهوم، بعدما تأكدت بما لا يدع مجالا للشك انه متورط في جريمة اغتيال القادة الشهداء محمد ابو شمالة، ورائد العطار، وابن العائلة محمد برهوم".

واشارت الى "انها تسلمت ابنها من قوى المقاومة" من دون مزيد من التفاصيل. لكن مصدرا في رفح أشار الى ان برهوم خضع للاحتجاز والتحقيق لدى أمن "حماس".

وفِي بيان تلقته "فرانس برس"، باركت "حماس" إعدام برهوم، واصفة اياه بـ"المجرم". وقالت في اشارة الى العائلة: "هذا يدل على أصالتها وعمق انتمائها الى مشروع المقاومة، لتضرب بذلك مثلا رائعا".

وذكر الكاتب فايز ابو شمالة، وهو من أفراد عائلة القيادي في القسام محمد ابو شمالة، في مقالة نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، انه شهد عملية الإعدام في رفح صباح اليوم.

وكانت طائرات إسرائيلية استهدفت بالصواريخ، في أواخر حرب صيف 2014، مبنى في رفح كان يتحصن فيه قادة القسام الثلاثة، مما أسفر عن مقتلهم جميعا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard