633 مليون مشاهدة على "يوتيوب"... أبرز الفيديوات انتشرت بشكل واسع عام 2017

30 كانون الأول 2017 | 17:21

منذ إنشائه عام 2005، أصبح موقع يوتيوب واحداً من أكبر المنصات لنشر الفيديوات التي تعرض مواقف طريفة وحرجة وحزينة ومؤلمة ومفيدة أيضاً. وقد حقّق الموقع في عام 2017 ارتفاعاً هائلاً في نسبة المشاهدة، إذ وصل العدد إلى أكثر من 633 مليون مشاهدة بزيادة قدرها 83 مليون مشاهدة مقارنة بالعام الماضي. فإليكم في ما يأتي مجموعة من أبرز الفيديوات التي انتشرت بشكل واسع هذه السنة من الدول الغربية: 

الطفلان والزوجة يقتحمان الغرفة ويقاطعون المقابلة المصوّرة مباشرة عبر الهواء للخبير في شؤون شرق آسيا على قناة الـ"بي بي سي".

رئيس الوزراء الكندي يبكي لفقدان صديقه المغني غورد داوني ويعتذر من المثليين. 

بوتين يسحب الكرسي من خلف أردوغان ويوقعها بعد انتهاء المؤتمر الصحافي المشترك في قمة سوتشي الثلاثية بشأن سوريا الذي حضره الرئيس الروسي والتركي والإيراني. 

 الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتلقّى جرواً كهدية، من قبل رئيس تركمانستان خلال لقاء سوتشي. 

والدة الطفلة تكشف سوء معاملة المربية لطفلتها من خلال كاميرات المراقبة. 

مراسل الأخبار تأثّر بشدّة وبكى أثناء نقله وقائع إعصار "إيرما". 

طفل من دون أطراف يهدئ من بكاء شقيقه الرضيع بحنان. 

بعد أن وصل الأمير ويليام ودوقة كامبريدج إلى مطار بولندا مع ولديهما، بدا واضحاً أنّ الأمير جورج يكره الواجبات الرسمية. 

سيدة بولونيا الأولى تضع ترامب في موقف محرج وتتجاهله أثناء مصافحته لها.  

بعدما أحرجته ميلانيا، البابا يحرج ترامب من جديد ويصفعه على يده. 

أسد بحر يهاجم فتاة ويسحبها إلى الماء.  

91 صورة بمناسبة عيد ميلاد الملكة إليزابيث الـ91. 

الرئيس الأميريكي السابق يستمتع بعطلته بعيد تنصيب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة. 

دببة نحيلة تتوسل المارة إطعامها والجمعيات تتحرك.

فيديو يصوّر لاعبي الفريق البرازيلي قبل كارثة تحطّم الطائرة التي كانت تقلّ الفريق إلى كولومبيا. 

ترامب يشكر مؤيديه... وابنه الصغير يغفو إلى جانبه.  

الطفل البريطاني الذي ذاعت شهرته بسبب طول شعره وقصته وأعطي لقب "الطفل الدب". 

جورج بوش يرقص في جنازة. 

30 مليون شخص شاهدوا رقص الطفلة ووالدتها الحامل! 

الأمير يشاغب!  

لحظة اعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل. 

ميلانيا ترامب تنقذ زوجها من موقف محرج أثناء عزف النشيد الوطني الأمريكي.  


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard