تعرّفوا إلى أغرب الأطباق التي تقدّم في فترة العيد بدلاً من الحبشة!

19 كانون الأول 2017 | 08:20

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

أوّل ما يخطر في بالنا عند التفكير في عيد الميلاد هي الجلسات العائلية والزينة المميزة والطعام اللذيذ، وتحديداً حبشة العيد. لكن، وبحسب ما ذكر موقع "مترو" البريطاني، لا يعتبر طبق حبشو العيد الطبق الوحيد الذي يحضّر للعيد في العالم، إنّما لبعض البلدان أطباق خاصة وغريبة تجعل للعيد نكهة خاصة لديهم، فتعرّفوا إليها: 

1- الديدان المقلية في جنوب أفريقيا: تعتبر هذه الديدان مغذية جداً وهي تتغذّى من أوراق شجرة الموبان. تتزامن فترة حصاد هذه المخلوقات الصغيرة مع فترة عيد الميلاد، وبالتالي تعتبر هذه نعمة عيد الميلاد في جنوب أفريقيا.


2- رأس الغنم المشوي في النرويج: ويعرف هذا الطبق أيضاً باسم "سمالاهوف". وللتحضير، ينقع الرأس لفترو معينة ثم يجفّف ويضاف إليه الملح والبهارات قبل أن يشوى.

3- طبق "الرنكة في معطف من فرو" في روسيا: تقدّم هذه السلطة غالباً في فترة الاحتفالات في روسيا، وهي تتألّف من سمكة الرنكة والبصل والبطاطا المسلوقة والجزر والبيض والشمندر. توضع السمكة في الوسط، وتغطّى بـ"معطف من فرو" مؤلّف من الخضراوات.

4- وجبة الكنتاكي في اليابان: لا تعتبر وجبة الكنتاكي وجبة غريبة في العالم، إنّما الغريب في الأمر هو أنّ اليابان تعتبرها وجبة مميّزة للأعياد، وتحديداً عيد الميلاد. ويذهب اليابانيون بجنون إلى مطاعم الكنتاكي في فترة عيد الميلاد، وقد تمّ تقدير عدد 3.6 مليون وجبة تقدّم في هذا العيد. جاء هذا التقليد الغريب لأنّ اليابان لم تحتفل في وقت سابق بعيد الميلاد من خلال وجبة معينة.

5- البيروغة البولندية: هذا الطبق هو عبارة عن عجينة نصف دائرية محشوة بالجبن واللحم والملفوف والفطر أو حتى الفاكهة وتغلى في الماء. وتقدّم هذه العجينة مع الزبدة الذائبة والبصل المقلي.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard