متحول جنسياً ينجب طفله الثاني

14 كانون الأول 2017 | 22:09

أنجب رجل متحوِّل جنسياً طفله الثاني بعد أربعة أعوام على تحوّله – وذلك بعد مخاض استمر سبعة أيام، وفق ما ذكر موقع "نيويورك بوست".

يُعتبَر كاسي سوليفان الشخص الأول في العالم الذي يُنجب وهو يعيش حياته كامرأة ورجل في الوقت نفسه. 

قبل خمسة أعوام، أنجب كاسي صبياً يدعى غرايسون، فيما كان لا يزال متزوجاً من والد الطفل ويظهر في صورة امرأة. 

وخضع كاسي، هذه المرة، لعملية قيصرية بعد مخاض استمر سبعة أيام أنجب على إثره فينيكس. وكان الطالب في كلية الأعمال قد حمل من علاقته مع شريكه ستيفن، 27 عاماً، في شباط الماضي بعدما توقّف لفترة عن تناول الهرمونات الذكورية. 

وقرّر كاسي وستيفن عدم الكشف عن جنس الطفل الجديد، وينويان تربيته كولد "محايد جندرياً". 

وكان الموقع قد نشر، في حزيران الماضي، تقريراً عن كاسي في شهر حمله الرابع، متطرقاً إلى الصراع الشديد الذي عاشه في حمله الأول. 

يروي كاسي من ويسكونسن في الولايات المتحدة: "عندما خرج الطفل وسمعته يبكي، كانت لحظةً لا توصَف. لا أصدّق أن هذا الكائن الصغير خرج مني. بعد 26 أسبوعاً من الشعور بالغثيان في الصباح وسبعة أيام من المخاض، كانت لحظة جميلة جداً. نحن سعداء وممتنون جداً، ونستمتع بتمضية وقت معاً كعائلة. الطفل مبهج وجميل ورائع".

أضاف: "الرابط الذي شعرت به مع الطفل على امتداد فترة الحمل كان امتيازاً مدهشاً، وفي الأشهر التسعة الأخيرة، حصل تقارب شديد بيني وبين شريكي".


نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم (فيديو)

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard