أصالة تطالب جمهورها بمقاطعة الهاتف المحمول

11 كانون الأول 2017 | 12:37

المصدر: "إنستغرام"

هاجمت الفنانة أصالة الهاتف المحمول وطالبت جمهورها بمقاطعته والاستغناء عنه وعن كاميراته.

وقالت في حسابها عبر "إنستغرام" :"بسبب هذا الغبي أصبحت سعادتنا منقوصة وقلقة وأصبح هذا الشيء بمثابة رصاصة نُصيب بها أنفسنا مع كلّ من نحب، فنُصاب بارتياب مع قلق مع انفصام مع استمتاع بالفضائح ويا عيني لو نحن أبطالها". 

وأضافت:" أنا واحدة من كثيرين لا يعرفون إِلَّا أنّ يكونوا ما يَشعرون، أضحك كثيراً وكأنّي لم أعرف الحزن، وأبكي كأنّي لن أعرف بعد الآن الابتسام، واضحة بغباء، أكتم ولا أكذب، وعندي جنون وعندي ثقه وعندي محبّه وعندي عداء وعندي لؤم وعندي كلّ ما عند الكثيرين، وأريد أن أفرح بلا قلق، ولا أريد أن أصاب بارتياب (مين عم يصوّر)، بدّي أعيش عادي. لو فرحت بدّي أطلع فوق الكنب حافية وكمان عم برقص. أو أقعد عالأرض وآكل فستق حلبي (مثلاً)، ونقعد مرّة نحاسب بعض، نتعاتب ونتمازح ونتصالح وبكلّ هدوء نحن صادقين مركّزين وعم نعيش حقيقة كلّ شعور. 

واستطردت أصالة: "من غير الموبايل والكاميرا بالموبايل أكيد نحن بشر أحسن، لأنّنا ربطنا وجودنا ببطاريته، ويا الله لو فضيت. قاطعوا هذا الشيء على الأقل بإهماله في الساعات الّتي لا تعوّض، عيشوا الحقيقة ووثقوها بالتعبير عنها فيما بعد، ما حدا مهتمّ يشوف على موبايلنا صورنا حتّى ولو مع الملوك ومع الرؤساء، عم نتوحّد ونتبلّد بسبب هالموبايل وهالكاميرا الّلي بالموبايل، عيشوها لتعرفوا كيف بتنحسّ وكيف عنها لازم ينقال، ولّا بس بدّكم تصوروها، والله سرق سعادتنا الموبايل وبهدلتنا الكاميرا الّلي بالموبايل". 

بسبب هذا الغبي ?? أصبحت سعادتنا منقوصه وقلقه وأصبح هذا الشيء بمثابة رصاصة نُصيب بها أنفسنا مع كلّ من نحب ، فنُصاب بارتياب مع قلق مع انفصام مع استمتاع بالفضائح و( ياعيني لو نحنا أبطالها) ، أنا واحده من كثيرين لايعرفوا إِلَّا أنّ يكونوا مايَشعرون ، أضحك كثيراً وكأنّي لم أعرف الحزن، وأبكي كأنّي لن أعرف بعد الآن الابتسام ، واضحة بغباء ، أكتم ولاأأكذب ، وعندي جنون وعندي ثقه وعندي محبّه وعندي عداء وعندي لؤم وعندي كلّ ماعند الكثيرين ، وأريد أن أفرح بلا قلق ، ولاأريد أن أصاب بارتياب ( مين عم يصوّر) ، بدّي عيش عادي لو فرحت بدّي أطلع فوق الكنب حافيه وكمان عم برقص. أو أقعد عالأرض وآكل فستق حلبي (مثلاً) ، ونقعد مرّه نحاسب بعض، نتعاتب ونتمازح ونتصالح وبكلّ هدول نحنا صادقين مركّزين وعم نعيش حقيقة كلّ شعور، من غير الموبايل والكاميرا بالموبايل أكيد نحنا بشر أحسن ، لأنّنا ربطنا وجودنا ببطيّاريته، وياالله لو فضيت? قاطعوا هذا الشيء على الأقل بإهماله في الساعات الّتي لاتعوّض ، عيشوا الحقيقه ووثقوها بالتعبير عنها فيما بعد ، ماحدا مهتمّ يشوف على موبايلنا صورنا حتّى ولو مع الملوك ومع الرؤوسا، عم نتوحّد ونتبلّد بسبب هالموبايل وهالكاميرا الّلي بالموبايل ، عيشوها لتعرفوا كيف بتنحسّ وكيف عنها لازم ينقال ، ولّا بس بدّكم تصوروها ! والله سرق سعادتنا هالموبايل وبهدلتنا الكاميرا الّلي بالموبايل. #موبايل#اتبهدلنا #بدنا_نعيش_بجد#الله_يصبرنا #كلام_بلا_معنى

A post shared by Assala Nasri (@assala_official) on


مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard