اسرائيل "لن تعطي هدايا مجانيّة"... نتانياهو يريد المقايضة مع "حماس"

6 تشرين الثاني 2017 | 18:49

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

أ ب

ألمح رئيس الوزراء الاسرائيلي #بنيامين_نتانياهو انه سيستخدم جثامين المقاتلين الفلسطينيين المحتجزة لدى الدولة العبرية كورقة مقايضة برفات قتلاها من الجنود، والتي بحوزة حركة "#حماس" التي تسيطر على قطاع #غزة.

وفجرت اسرائيل الاسبوع الماضي نفقا يمتد من قطاع غزة الى اراضيها، مما ادى الى مقتل 12 ناشطا فلسطينيا على الاقل. وأعلن الجيش الاسرائيلي مساء الاحد ان بحوزته جثامين خمسة منهم، وهم اعضاء في الجناح المسلح لحركة "الجهاد الاسلامي".

وقال نتانياهو اليوم، في احتفال اقيم في شمال اسرائيل، ان الدولة العبرية "لا تقدم هدايا مجانية"، في اشارة منه الى جثامين المقاتلين الفلسطينيين. ونقل عنه مكتبه في بيان "اننا نحافظ على مبدأين بسيطين، الأول أننا نهاجم من يحاول أن يهاجمنا، والآخر أننا لا نقدم هدايا مجانية". وأضاف: "سنعيد أبناءنا"، و"لن نعطي هدايا مجانية".

ويعتقد ان الجنديين الاسرائيليين اورون شاوول وهدار غولدين قتلا خلال حرب صيف 2014 التي شنتها اسرائيل ضد "حماس" والفصائل الاخرى في قطاع غزة. ويعتقد ان رفاتهما لا يزال لدى "حماس" التي تسيطر على القطاع.  

وهناك ايضا 3 مدنيين اسرائيليين اعلنت اسرائيل انهم يعانون اضطرابات عقلية، دخلوا غزة وتحتجزهم "حماس". واعلنت حركة "الجهاد الاسلامي" الاحد انها لن تكون طرفا في اي اتفاق تبادل.

وأدت مفاوضات غير مباشرة لاتفاق العام 2011 الى مبادلة أكثر من الف فلسطيني بالجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط الذي احتجزته "حماس" 5 سنوات.


الحراك إلى أين؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard