كيف يقرأ "حزب الله" خطوة واشنطن هدر دماء قيادييه العسكريين؟

12 تشرين الأول 2017 | 14:44

المصدر: "النهار"

كثير من اللبنانيين الذين تناهى اليهم نبأ تخصيص الادارة الاميركية مبالغ مالية "حرزانة" نسبياً لمن يدلي اليها بمعلومات عن القياديَّين العسكريَّين المخضرمَين في "حزب الله" طلال حمية وفؤاد شكر، عادت الى اذهانهم افلام "الويسترن – الكاوبوي" الاميركية الشهيرة التي غزت عالم السينما في عقد الستينات، ومعها استعادوا صورة المطلوبين للعدالة الاميركية ("وينتد") وقيمة الجوائز المالية الموضوعة من السلطات على رؤوسهم للقبض عليهم احياء او امواتا، ليخرجوا باستنتاج جوهره ان مثل الخطوة الاميركية الاخيرة امر غير طارىء على العقل الاميركي، فجذوره تعود الى القرن الثامن عشر. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard