"اللقاء التشاوري" عن أحكام "العسكرية": قاسية وأحدثت ردّ فعل على مستوى صيدا

29 أيلول 2017 | 19:17

المصدر: صيدا- "النهار"

  • المصدر: صيدا- "النهار"

من اللقاء (أحمد منتش).

أكّد "اللقاء التشاوري الصيداوي" حرصه على مؤسسة #الجيش اللبناني وشهدائه، إلا أنه رأى أنّ الأحكام الصادرة بحق الموقوفين في أحداث عبرا كانت "قاسية وأحدثت ردّ فعل على مستوى المدينة"، وطالب اللقاء بـ"العدالة ومراعاة الظروف التي رافقت أحداث عبرا". 

وعقد "اللقاء التشاوري" الصيداوي اجتماعه الدوري في مجدليون بدعوة من النائب بهية الحريري وحضور الرئيس فؤاد السنيورة وأعضاء اللقاء.

وجرى التشاور في أربعة عناوين رئيسة: موضوع سلسلة الرتب والرواتب، موضوع الأحكام الصادرة بحق موقوفي أحداث عبرا، القضايا الحياتية في المدينة والجوار ولا سيما أزمتي المياه والكهرباء، والوضع في مخيم عين الحلوة.

وتلت الحريري مقرّرات اللقاء، فقالت: "تطرق اللقاء إلى موضوعين أساسيين، موضوع سلسلة الرتب والرواتب الذي تتابع خلال الأسبوع الماضي والتحركات التي حصلت، والموضوع الآخر هو الأحكام التي صدرت أمس التي كانت بمعظمها أحكاماً قاسية". وأجمع اللقاء على "طلب العدالة والأخذ في الاعتبار كل الظروف التي رافقت هذه الأحداث التي حصلت، مع الحرص الشديد على مؤسسة الجيش اللبناني وأنّ شهداء الجيش اللبناني هم أبناء الوطن، لكنْ أكيداً أنّ هذه الأحكام القاسية أحدثت نوعاً من ردّ فعل على مستوى المدينة ككل. والآن بعد صدور الأحكام هناك مسار يحتاج لمتابعة، هو موضوع تمييز الأحكام والمطالبة بقانون العفو لأنه لا يصدر قانون عفو بدون أن تكون هناك أحكام صادرة".


وأضافت: "تطرّق اللقاء إلى الوضع العام في المدينة والفوضى التي يشكوها المواطنون، وهناك جدول متكامل أعدّته البلدية وشرطة البلدية عن كل المخالفات الموجودة في المدينة، وفي المرحلة المقبلة سيكون هناك تعاون بين البلدية والقوى الأمنية مع سعادة المحافظ لعملية إعادة الانتظام لكل ما يتعلق بالمساحات العامّة ونحن ندعم هذا الموضوع". وكذلك تطرق اللقاء إلى موضوع أزمتي الماء والكهرباء اللتين شهدتهما المدينة، فقال: "تبين أنّ سبب أزمة المياه التقنين القاسي وهذايعالج، لكن هذه قضايا نعرفها في وضع الكهرباء والإنتاج ومحتملة دائماً، لكن إن شاء الله نستطيع أن نخفف عن الناس هذه المشكلة الأساس". ولفتت الحريري إلى أنه تم أيضاً التطرّق للوضع في مخيم عين الحلوة، وقالت: "نحن مستمرّون في التواصل مع الأفرقاء الفلسطينيين ولا سيما الإخوة في منظمة التحرير وتحالف القوى الفلسطينية الذين سنكمل معهم،بالتعاون مع الأجهزة الأمنية اللبنانية، هذا المسار المستدام لفرض الاستقرار في المخيم والجوار". 

اقرأ أيضاً: الاحتجاج مستمرّ في صيدا... زوجة الأسير: لا نعترف بالمحكمة وقراراتها باطلة (صور)

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard