"أنونغليزا" بريء من فرص الإصابة بالقلب؟

8 أيلول 2013 | 16:04

بددت دراسة طبية حديثة شكوك ومخاوف العديد من الأطباء حول مدى سلامة وأمان عقار "أنونغليزا Onglyza " المعالج للسكري، على سلامة القلب، وسط المخاوف التي ترددت في الآونة الأخيرة عن دوره في زيادة فرص الإصابة بالأزمات القلبية .
يأتي ذلك في الوقت الذي توصلت فيه البحوث إلى بعض النتائج التي أثارت دهشة الباحثين، إلا وهي ارتفاع معدلات دخول مريضات السكري اللواتي يتناولن العقار متأثرين بإصابتهن بهبوط في عضلة القلب .
وأكد باحثون في شركة "أسترا زنيكا " للصناعات الدوائية والمنتجة للعقار، بالتعاون مع عملاق الصناعات الدوائية "بريستول مايرز سكويب"، أن النتائج المتوصل إليها تعد بمثابة دليل إرشادي لأطباء القلب يمكّنهم من تحسين الاستفادة من العقار الجديد مع تقييم وتجنّب أعراضه الجانبية على المرضى ولا سيما السيدات .
وقد أثيرت قضية سلامة بعض العقاقير الطبية المعالجة للسكري للمرة الأولى عام 2010، في أعقاب ما أثير من شكوك حول ضلوع عقار "أفانديا" في زيادة اخطار الاصابة بالأزمات القلبية.
وكانت عدد من الدراسات السابقة قد أشار إلى مساهمة عقار "أفانديا " بنسبة 43% في اخطار الاصابة بالأزمات القلبية في مقابل 64% من فرص الوفاة مبكراً متأثرين بالإصابة بأمراض القلب.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard