البابا فرنسيس ظهر في "سيلفي"

31 آب 2013 | 16:25

كسر البابا فرنسيس البروتوكول البابوي مجددا، فظهر مرتاحا في صورة معروفة باسم "سيلفي"، اي ملتقطة بواسطة هاتف ذكي على يد شخص يظهر فيها، مع مجموعة من المراهقين خلال زيارة للفاتيكان.

وقد وضع أحد المراهقين هذه الصورة على صفحته الرئيسية في "الفايسبوك"، وسرعان ما تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي. وقد ادرج قاموس أكسفورد خلال الأسبوع الحالي كلمة "سيلفي"، للدلالة على الصور التي يلتقطها المستخدم بهاتفه الذكي المحمول ويظهر فيها.

وكان الشباب ضمن مجموعة رعوية من شمال إيطاليا التقت البابا الأربعاء، وطلبوا منه أن يتصور معهم. وقال كاتب الافتتاحية في صحيفة "كورييري ديلا سيرا" بيبي سيفيرنيني إن "هذا التصرف لا ينم عن أي غايات ترويجية. فالبابا يحب أن يختلط بالناس، في حين كان سلفه يفضل صحبة الكتب".

وكان البابا البالغ 76 عاما كسر التقاليد المعتمدة في الفاتيكان مرات منذ انتخابه حبرا اعظم في آذار 2013. ويقوم أول حبر أعظم من أميركا اللاتينية مثلا بالاتصال شخصيا بأشخاص من عامة الشعب يوجهون إليه رسائل.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard