"تعويض عطل وضرر" لنتانياهو وزوجته سارة... المحكمة حكمت ضد الصحافي سارنا

11 حزيران 2017 | 19:36

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

حكمت #محكمة_اسرائيلية لرئيس الوزراء الاسرائيلي #بنيامين_نتانياهو وزوجته سارة بتعويض عطل وضرر بلغت قيمته ,50032 الف دولار اميركي في قضية تشهير رفعاها على صحافي قال ان زوجة نتانياهو طردته من السيارة بينما كان في موكبه الرسمي، اثر مشادة كلامية بينهما.

وجاء في الحكم انه يتوجب على الصحافي #يغال_سارنا دفع 60 الف شيكل اسرائيلي (17 الف دولار) كتعويض لنتانياهو، و40 الف شيكل لزوجته سارة، اضافة الى 15 الف شيكل اضافي هي تكاليف المحاكمة. وكان الزوجان نتانياهو طالبا بتعويض بقيمة 280 الف شيكل.  

وكان سارنا كشف العام 2016، على صفحته في موقع "فيسبوك"، ان خلافا وقع بين الزوجين دفع نتانياهو الى اجبار موكبه الرسمي كرئيس للوزراء على التوقف ليلا على الطريق السريع بين تل ابيب والقدس. وخرج رئيس الوزراء من السيارة، وكان هناك صراخ، على ما ذكرت وسائل الاعلام التي غطت هذه القضية بكثافة.  

ومثل نتانياهو وزوجته سارة في آذار 2017 امام محكمة في تل ابيب. ودحض رئيس الوزراء هذه القصة قائلا: "هذا لم يحدث"، مؤكدا: "هذا امر خاطىء تماما وسخيف للغاية ومثير للسخرية".   

وقال القاضي في حكمه الوارد في 50 صفحة ان لا شهود لتثبيت صحة اقوال الصحافي. وفي آذار الماضي، اكد الصحافي سارنا ان مصادره "لا تريد المثول امام المحكمة، ولا يمكنني اجبارها على ذلك".  

واشاد نتانياهو في حسابه على "فيسبوك" بالحكم. وكتب: "انتصرت الحقيقة اليوم على الملاحقات التي تستهدفني مع زوجتي وعائلتي منذ اكثر من 20 عاما". واضاف: "لو انني اردت تقديم دعاوى ضد كل الذين يستهدفونني بالتشهير، لكان علي المثول امام المحاكم يوميا. لكنني رئيس حكومة، وعلي ان ادير شؤون بلادي".  

ولطالما اثارت شخصية #سارة_نتانياهو جدلا كبيرا في الدولة العبرية، وتحظى قصصها دائما بتغطية اعلامية واسعة. ويخضع الزوجان نتانياهو منذ نهاية العام 2016 لسلسلة تحقيقات حول تلقيهما هدايا فاخرة من رجال اعمال اثرياء، بينها سيجار وزجاجات شمبانيا. 


علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard