ناصر الوحيشي زعيم "القاعدة" في جزيرة العرب كان مساعداً لبن لادن

7 آب 2013 | 18:21

المصدر: (ا ف ب)

  • المصدر: (ا ف ب)

ناصر الوحيشي زعيم تنظيم "قاعدة الجهاد" في جزيرة العرب الذي يتحصن في اليمن، كان في السابق مساعدا لاسامة بن لادن وقد شارك في عملية هرب مثيرة من سجن للمخابرات اليمنية في 2006.

ويعتقد ان التنظيم الذي يتزعمه الوحيشي هو في اساس الاستنفار الامني الحالي الواسع النطاق، والذي يشمل خصوصا اغلاق 25 بعثة دبلوماسية اميركية في العالم.

وسبق ان تنبى هذا التنظيم عددا كبيرا من الهجمات، ابرزها محاولة تفجير طائرة مدنية اميركية يوم عيد الميلاد عام 2009. ويبلغ الوحيشي الملبق بابي بصير، 35 سنة بحسب المعلومات المتداولة عنه.

وكان هذا اليمني التحق بمعسكر الفاروق الذي ادارته القاعدة في افغانستان لتدريب منتسبيها، وذلك في نهاية التسعينات.

واصبح الوحيشي بعد ذلك مقربا من بن لادن وكان يساعده في ادارة شؤونه المالية وشؤون ممتلكاته، بحسب سيث جي جونز الذي الف كتابا عن "القاعدة".

وبحسب هذا الكاتب، فان الوحيشي فر بعد ذلك من افغانستان عام 2002 وتوجه الى ايران حيث تم توقفيه ثم ابعد الى اليمن.

وتم وضع الوحيشي في السجن في اليمن من دون توجيه تهمة له.

وفي شباط 2006، تمكن من الفرار مع 22 عنصرا آخرين من القاعدة في واحدة من اكثر عمليات الفرار اثارة، اذ تمكن الفارون من حفر نفق بطول 44 مترا الى مسجد مجاور.

وكانت عملية الفرار هذه تسببت باعادة تنشيط تنظيم "القاعدة" في المنطقة بعد ضربات متكررة تلقاها لاسيما مقتل القيادي البارز قاد سليم سنان الحارثي عام 2002 بضربة طائرة اميركية من دون طيار.

ويعتقد ان الحارثي كان العقل المدبر للهجوم على المدمرة "يو اس اس كول" في ميناء عدن عام 2000 ما اسفر عن مقتل 17 بحارا اميركيا.
وعام 2007، بات الوحيشي زعيم "القاعدة" في اليمن.

وتمكن التنظيم من تعزيز انتشاره في هذا البلد مستفيدا من ضعف السلطة المركزية ومن الطبيعة الوعرة.

وفي 2009، اندمج الفرعان اليمني والسعودي وتاسس "تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب"، وبات الوحيشي زعيما لهذا التنظيم.

وقد انضم اليه عدد من القياديين السعوديين، لاسيما سعيد الشهري العائد من غوانتانامو والذي قتل في غارة لطائرة من دون طيار في تموز الماضي.

وبعد مقتل اسامة بن لادن في عملية اميركية في باكستان في ايار 2011، حذر الوحيشي الغرب من ان "المشلكة" لن تنتهي مع موت بن لادن.
وفي تموز 2011، اعلن الوحيشي ولاءه لخلف بن لادن، المصري ايمن الظواهري.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard