بالصور والفيديو: سرقة كنيسة مار تقلا - البوشرية... وكاهنها يوضح لـ "النهار"

1 آذار 2017 | 12:20

مرة جديدة تتعرض الأماكن المقدسة للسرقة من دون أي رادع. تكرار هذه الحوادث لم يعد مقبولاً، وبات ضرورياً اتخاذ إجراءات رادعة وحازمة. الضحية هذه المرة كنيسة مار تقلا - سد البوشرية الواقعة في منطقة لا تتوقف فيها الحركة ليل نهار. خلع وكسر وبعثرة أدوات القداس، آثار تركها السارق الذي لم يحترم حرمة الكنيسة وراح يتنقل فيها دون أي خوف ليسرق ما يقع بين يديه، الا أن سلته "طلعت فاضية".

في التفاصيل، كشف خوري رعية مار تقلا الأب جوزف سويد لـ "النهار" بأن " السارق يبدو أنه دخل مع المؤمنين خلال المساء واختبأ في الكنيسة. وبعد إقفال الكنيسة وإطفاء الأضواء خرج عند الساعة الثانية الا ربع فجراً ورح يكسر صناديق النذورات والخزائن بحثاً عن المال لكن للأسف لم يوفق فاقتصرت الاضرار على الماديات من خشب وحديد".

وأضاف "وبعد ما قام بفعلته يبدو أنه هرب عبر قرميد الكنيسة لان المكان مغلق بشكل محكم ما صعب عليه عملية اخذ اي شيء ثقيل معه".
واستبعد سويد ان يكون السارق مسيحياً لان تصرفاته تدل على عكس ذلك. وقال: "ليته قرع الباب وطلب لكان حصل على اكثر من ما تحمل عناء سرقته وعرض حياته للخطر وتعرض لحرمة مكان مقدس".
ويظهر السارق في فيلم الفيديو خلال تنقله داخل الكنيسة، ورغم بُعد المسافة تم التعرّف الى صورته الحقيقية، وأصبح معلوماً من الأجهزة الامنية التي باشرت التحقيقات وبدأت تتوسع في الإفادات.

حادثة جديدة برسم المسؤولين تطرح أمن دور العبادة والاماكن المقدسة في المتن وفي كل مكان من لبنان، على أمل ان يوضع حد لهذه الحوادث تلافياً لأي ارتدادات سلبية قد تنجم عنها.



 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard