فحص جديد للكشف المبكر عن سرطان البنكرياس قيد التطوير

8 شباط 2017 | 08:07

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

أعلن باحثون عن استحداث فحص جديد للكشف مبكرا عن #سرطان_ البنكرياس الذي يعد من السرطانات الأكثر فتكا في العالم بسبب شدته وغياب العلاجات الناجعة في المراحل المتقدمة من المرض.
ويتم عادة تشخيص هذا النوع من السرطانات في مراحل متقدمة لأن أعراضه لا تظهر قبل فترة طويلة وتسجل وفاة 80 % من المرضى في السنة التالية لتشخيص المرض.
وفي دراسة نشرت في مجلة "نيتشر بايوميديكل إنجينيرينغ"، كشف باحثون أميركيون وصينيون عن فحص ميسور الكلفة ودقيق جدا يسمح بالكشف مبكرا عن سرطان البنكرياس في بلازما الدم.
وقال الدكتور توني يي هو القيم الرئيسي على هذه الدراسة إن "سرطان البنكرياس هو من أبرز الأمراض التي نحتاج فيها إلى مؤشرات مبكرة".
والفحص الذي طوره مع زملائه يقوم على رصد مؤشر خاص هو البروتينة "ابه ايه 2" في بعض الحويصلات الخارجة عن الخلايا.
وكانت دراسات سابقة قد أظهرت أن هذه الحويصلات تؤدي دورا مهما في اشتداد بعض السرطانات، أبرزها سرطان #البنكرياس.
وعندما تكون هذه الحويصلات مشتقة عن خلايا ورمية في وسعها تغيير البيئة المحيطة بها بحيث تسهل انتشار الخلايا السرطانية.
وقد أثبت هذا الفحص الجديد فعالية أكبر من الفحوص المتوافرة حاليا في إطار دراسة شملت 48 شخصا بصحة جيدة و48 مريضا مصابا بالتهاب البنكرياس و59 بسرطان البنكرياس في مراحل متقدمة من المرض. وهو سمح بتشخيص أكثر من 85 % من الحالات المرضية.
لكن لا بد من تأكيد نتائجه بعد من خلال دراسة أوسع نطاقا قبل الحصول على الضوء الأخضر من الوكالة الأميركية للأغذية والأدوية (اف دي ايه). وقد يستغرق الأمر "سنتين أو ثلاثة على الأرجح"، بحسب الدكتور هو.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard