أحمد الحريري جال في الكورة: مطالب الناس ليست خيالية

8 كانون الثاني 2017 | 12:06

جال الأمين العام لـ #تيار_المستقبل أحمد الحريري في منطقة الكورة، استهلها بزيارة نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري في دارته في أنفة حيث كان بحث في التطورات السياسية والاقليمية، في حضور المنسق العام للكورة ربيع الأيوبي.

ثم زار بلدة دده حيث أدى صلاة الجمعة مع أبناء البلدة في جامع صلاح الدين الأيوبي، قبل أن يلبي دعوة نبيل موسى إلى غداء تكريمي في قلحات بمشاركة مكاري وعدد من القيادات الأمنية في الشمال وفاعليات الكورة.

ومن قلحات، انتقل إلى بلدة كفريا، والتقى الأهالي في دارة رئيس البلدية يوسف السمروط، ونوه "بالكفاءات الموجودة في الكورة، ومنها باسل الأيوبي الذي تم تعيينه مديرا عاما للاستثمار والصيانة في وزارة الاتصالات، انطلاقا من ضرورة وضع الانسان المناسب في المكان المناسب، بالإضافة إلى كفاءته وأخلاقه وتضحياته، فهو كان شهيدا حيا في انفجار جامع السلام، إلى جانب حرصنا على تكريم منطقة الكورة التي وقفت مع الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وما زالت مع الرئيس سعد الحريري".

وقال: "هناك اليوم نفس جديد في البلد، وهناك ارتياح عند الناس بعد أن بدأت عجلة الدولة بالعودة الى مجراها الطبيعي، ورأينا أن اول جلسة للحكومة كانت منتجة بدليل القرارات الحيوية التي صدرت عنها وستستتبع جلسة بعد اخرى، آخذين في الاعتبار الاولويات الاساسية، وأبرزها اجراء الانتخابات النيابية واعادة تجديد السلطة، وتثبيت الاستقرار الامني".

أضاف: "نحن متمسكون باعتدالنا حتى آخر رمق في مسيرتنا السياسية، لان فيه خشبة الخلاص للبنان، وفيه العودة الى الزمن الجميل الذي عشناه مع الرئيس الشهيد رفيق الحريري. ان المبادرة التي قمنا بها نقلت البلد من جو الى جو آخر سليم. آن الاوان ليرتاح الناس، فقد تعبوا من الانقسام السياسي الكبير الذي كان حاصلا، وآن لهم ان يتنفسوا، وآن لنا كشباب ان نجد فرص عمل في لبنان، وآن لنا ان نستخرج النفط الذي سيكون باذنه تعالى، نقطة تحول في موضوع البطالة في لبنان في الموضوع المالي للخزينة والدين العام".

وتابع: "أمام العهد فرصة كبيرة لان مطالب الناس ليست خيالية، وتحتاج إلى إرادة العمل لتحقيقها، من الكهرباء التي كلنا نذكر انها كانت تأتي 24 ساعة في اليوم ايام الرئيس الشهيد، إلى النفايات والمواصلات والطرقات والزحمة التي تعانون منها خاصة انتم اهل الشمال، إلى الاتصالات والانترنت والقضاء ونزاهته وموضوع الفساد".

وأكد أن "الأساس في أي عمل هو الصدق"، ودعا إلى أن "تكون الانتاجية على قدر المستطاع، فالكل موجود اليوم في الحكومة واي عمل ايجابي تقوم به الحكومة سيكون ايجابيا على الجميع، والعكس صحيح. الرئيس سعد #الحريري يأتي اليوم بنفس جديد، بنفس منفتح على الجميع، بنفس يحمل المسؤولية الى الجميع حتى نتمكن بعد مرحلة السنتين التي كانت صعبة بالفراغ من شراء الوقت الذي أضعناه بكثير من العمل".

ثم توجه الحريري إلى دارة الأيوبي مهنئا بتعيينه، متمنيا له "التوفيق والنجاح في مهامه".

من جهته، شكر السمروط للرئيس سعد الحريري "اختياره ابن الكورة باسل الأيوبي في هذا الموقع الرسمي المهم"، منوها "بدماثة أخلاقه ورفعته في التعامل مع الناس، فضلا عن علمه وخبرته الطويلة في مجال تخصصه ونظافة كفه وحكمته ورصانته".
وزار الحريري إمام بلدة كفريا الشيخ وسام السمروط في منزله.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard