خبر مؤلم اكتشفته هذه الأم قبل ساعتين من انجاب طفلها!

3 كانون الثاني 2017 | 17:42

المصدر: "الدايلي مايل"

  • المصدر: "الدايلي مايل"

لم تكتمل سعادة الأوسترالية كيم ماكونيل (31 سنة) بمولودها الجديد، إذ أظهرت التحاليل الطبية أنّها في مرحلة متقدمة من مرض السرطان قبل ساعتين فقط من انجاب طفلها.
وفي تفاصيل هذه الحادثة المؤلمة التي نشرتها صحيفة "الدايلي مايل" البريطانية، كشفت الفحوصات التي خضعت لها كيم، الأم لولدين، قبل ساعات قليلة من عملية الولادة وجود ورم كبير حول الأمعاء بعدما عانت عوارض مقلقة خلال فترة الحمل.
ونُقلت كيم بعد وضعها طفلها إلى مستشفى متخصص حيت تبين أنّها في المرحلة الرابعة من المرض وأنّ الورم وصل إلى الكبد، ما استدعى خضوعها لعملية جراحية لاستئصال جزء كبير من الأمعاء.
وصرّحت كيم أنّها لم تفقد الأمل على الرغم من خطورة الوضع، إلاّ أنّها أمّ وليس أمامها خيار سوى العلاج مشيرةً أنّها بدأت مرحلة العلاج الكيمائي وتتبع نظاماً غذائياً خاصاً كما أنّها تتعاون مع معالجة نفسية للتخفيف من الانعكاسات السلبية للعلاج.
وشدّدت كيم على ضرورة أن تهتم النساء الحوامل بصحتهنّ وعدم التردد في اجراء الفحوصات اللازمة عند الشعور بأيّ خلل، كاشفةً أنّ مرض سرطان الأمعاء لا يصيب كبار السن فحسب، بل الشباب معرضون أيضاً للاصابة به وهو قابل للانتشار في غضون ثلاث سنوات.








إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard