مشاهير هوليوود بعد فوز ترامب: دموع وهجرة... لن نسمح للكره أن يحكم!

9 تشرين الثاني 2016 | 13:02

المصدر: "تويتر"

  • المصدر: "تويتر"

حال من الصدمة والخوف والضياع تلخّص ما يشعر به مشاهير أعلنوا عن دعمهم للمرشحة الديموقراطية هيلاري #كلينتون، خصوصاً أنّ آخرين أعلنوا قبل تجلّي النتيجة عن نيّتهم مغادرة الولايات المتحدة الأميركية في حال فوز المرشح الجمهوري دونالد #ترامب.

وأشارت الفنانة باربرا ستريساند الى انها ستغادر إلى كندا أو استراليا في حال فاز ترامب لأنه "لا يملك أي شيء يفيد البلاد"، وهي لا تصدقه أبداً. في حين وصف الممثل براين كرانستون ترامب خلال مقابلة تلفزيونية أجراها الأسبوع الماضي بأنه "حالة شاذة في تاريخ البشرية"، مؤكداً نيته مغادرة البلاد ليستقر في كندا لو أصبح ترامب رئيساً.

فاز ترامب وانهال الفنانون من داخل الولايات المتحدة الأميركية بالتغريد على حسابهم عبر "تويتر"، إذ عبّر معظمهم عن مشاعر أشبه بالهزيمة وأخرى بعدم الاستسلام تماماً كما فعلت الفنانة كايتي بيري التي كتبت في حسابها: "لن يتم اسكاتنا، الثورة قادمة. القوة للشعب"، وتابعت: "لا تجلسوا،لا تبكوا، تحرّكوا. نحن لسنا أمة تسمح للكره أن يحكم"، فيما ظهرت لايدي غاغا في الشارع حاملة لافتة مكتوب عليها: "حبّ ترامب كره"، وكتبت في حسابها على"تويتر": "في غرفة مفعمة بالأمل، سيسمع صوتنا، فلنقف من أجل العطف والمساواة والحب. لن يوقفنا شيء". أما بيونسيه وزوجها جاي زي الذين كانا من كبار الداعمين لحملة كلنتون فهما التزما الصمت حتى اللحظة.

وهنا أبرز ما جاء على لسان الفنانين:

- الفنانة مادونا: "يجب ألا نفقد الأمل، سنعلنها ثورة. سوف نحطّم الجدار الزجاجي، ولن نستسلم للخوف". 

- الفنانة شير قالت لصحيفة "الدايلي ميل": "أشعر وكأنني فقدت أحداً من أفراد عائلتي"، ثمّ كتبت على حسابها عبر "تويتر": "لن يكون العالم كما كان عليه. أشعر بالحزن. ترامب لن يكون أكثر من حمام الذي لا يمكن تلميعه".
- الاعلامية الكوميدية ألين دي جينيريس: "هيلاري كلينتون، للاسف انتهى الأمر، أنا فخورة بك وشرّفني أن أكون صديقتك".
- الممثلة ايفا لانغوريا: "ما الذي يحدث؟؟؟"، ثمّ نشرت صورة على حسابها عبر "انستغرام" وعلقت عليها: "لا أزال معها (هيلاري كلنتون)".
- الفنانة أريانا غراندي: "هذا مرعب للغاية، أنا غارقة في الدموع".
- الفنانة سارة سيلفرمان: "هذا انتصار لـ (الرئيس الرومسي فلاديمير) بوتين".
- الممثل كريس ايفانز: انها ليلة محرجة لأميركا. لقد تخلينا عن أمتنا العظيمة وسمحنا للـ"متحرش" بأن يحدد مسارنا. أنا في حال صدمة".
- الممثل البريطاني من أصل هندي كونال نايار: "بعد 15 عاماً على العيش في هذا البلد، لم أشعر أبداً بالخوف كما أشعر اليوم"، وأرفق تغريدته بهاشتاغ "هجرة".
- الممثل جون كراير: "سأنتقل إلى كندا، هراء، لن أذهب، سأبقى هنا وأقاتل". وتابع: "لا تسيئوا فهمي، أحب كندا ولكنني أحب الولايات المتحدة أكثر، أو على الأقل هذا ما كنت أظنه".







 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard