جائزة ساخاروف لحرية الفكر لايزيديتين هربتا من "داعش"

27 تشرين الأول 2016 | 13:23

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

تشبيهية (عن الانترنت).

فازت الايزيديتان العراقيتان ناديا مراد ولمياء عجي بشار اللتان نجتا من تنظيم #الدولة_الاسلامية بجائزة ساخاروف لحرية الفكر لسنة 2016 والتي يمنحها البرلمان الاوروبي، وفق ما علم من مصادر متطابقة، قبل الاعلان رسميا عن الجائزة اليوم.

وباتت ناديا ولمياء وجهين من وجوه الدفاع عن الايزيديين بعد ان خطفهما الجهاديون وحولوهما الى سبايا على غرار الاف النساء ضحايا الاستعباد الجنسي.

وكان الصحافي التركي المعارض جان دوندار والزعيم التاريخي لتتار القرم مصطفى جميليف مرشحين كذلك لنيل الجائزة.

وقالت المصادر ان خيار رئيس البرلمان الاوروبي مارتن شولتز ورؤساء الكتل السياسية وقع صباح اليوم على ناديا ولمياء، على ان يعلن خلال جلسة موسعة لاحقا فوزهما بالجائزة التي تكافىء كل سنة ابرز المدافعين عن حقوق الانسان.

منحت الجائزة العام الماضي الى المدون السعودي رائف بدوي المسجون في المملكة منذ 2012 بتهمة "اهانة الدين الاسلامي". وفي 2014 فاز بالجائزة الطبيب الكونغولي دينيس موكويجي الذي كرم لعمله من اجل النساء ضحايا العنف الجنسي في جمهورية الكونغو الديموقراطية

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard