جنود صربيون يعيدون تأهيل غرف ملعب في القليعة

13 تشرين الأول 2016 | 13:12

المصدر: "النهار"

على وقع الموسيقى الصربية، ببذاتهم العسكرية وبابتسامة تعكس مدى طيبة شعب عُرف بمقدار مسالمة بلده رغم كل الحروب والاحتلالات التي عاشها، تتوزّع عناصر الوحدة الصربية العاملة ضمن الكتيبة الاسبانية على غرف ملعب الفوتبول في بلدة القليعة لإعادة تأهيلها عبر إزالة الطلاء القديم وتسوية الجدران وطلائها من جديد لتصبح قريباً بمتناول شباب البلدة وفرقها الرياضية تمهيداً لإعادة تأهيل الملعب الأساسي وجعله مجمّعاً رياضياً.

يهدف هذا المشروع الذي أطلقته بلدية القليعة بالتعاون مع الكتيبة الاسبانية العاملة في اليونيفيل الى توفير مساحات رياضية للشباب وخلق روابط مشتركة بين أبناء البلدة والعناصر الصربية والاسباني. وجاء عملاً مشتركاً قدّمت خلاله البلدية المواد الضرورية فيما قامت العناصر الصربية بالعمل بشكل تطوّعي، وقد أبدت حماسة للعمل ورغبة في التعبير عن نفسها وعن حضارة بلادها وثقافة شعبها.

وبحسب الرائد ميودراغ ملادينوفيتش فإن "هذا العمل المشترك بين الجنود الصرب والاسبان وبلدية القيلعة يهدف الى مساعدة البلدية ودعم ابناء البلدة الذين يدعموننا في مهمّتنا"، وقال لـ "النهار": "نشعر بفرح لأننا بعملنا هذا نعبّر عن عاداتنا وتقاليدنا وبعضاً من ثقافة بلادنا".

ولفت الرقيب أول ماريان بيتروفيتش الى ان "احد اهداف هذا المشروع هو توفير فرص ملائمة لجيل المستقبل وهذا الامر يسعدنا كثيرا".
وذكر قائد الكتيبة الاسبانية خوسيه ميغيل روميرو الذي تشكّل الوحدة الصربية جزءاً من كتيبته ان "اهمية هذا المشروع هي دعم المجتمع المحلي والسلطة المحلية في منطقة عملنا. نحن لسنا هنا فقط من اجل مراقبة الوضع الامني في المنطقة او القيام بدوريات على الخط الازرق، انما دعم ابناء المنطقة ومساعدتهم. ويشكل هذا المشروع اهمية كبيرة بالنسبة لنا من اجل تسهيل عمل البلديات، ونحن سعيدون ان لدينا الفرصة لتقديم هذه المساعدة".
تعوّل البلدية كثيراً على هذا المشروع الذي يهمّ شريحة مهمّة من المجتمع وهي فئة الشباب التي تحتاج الى متنفّس ومكان لممارسة هواياتها الرياضية. وفي هذا الاطار، لفت رئيس البلدية يوسف الخوري انّه قريباً سيتم تجهيز الملعب ليصبح مجمّعاً رياضياً يتمكّن خلاله الشباب من اللقاء وتنظيم المباريات الرياضية وممارسة هواياتهم ايضاً، شاكراً للكتيبة الاسبانية والوحدة الصربية المساهمة في هذا المشروع.

 

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard