باكستان- الهند: احتجاز جندي هندي... وتحذيرٌ بعد "ضربة دقيقة"

29 أيلول 2016 | 21:10

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

(عن الانترنت).

ذكر مسؤولون عسكريون في الهند وباكستان أن إسلام آباد احتجزت جنديا هنديا على جانبها من الحدود المتنازع عليها في إقليم #كشمير بينما تصاعد التوتر في أعقاب غارة عبر الحدود قالت الهند إنها استهدفت متشددين.

وقال مسؤول عسكري هندي في نيودلهي: "تأكد أن جنديا مسلحا من (فرقة) 37 راشتريا رايفلز عبر دون قصد إلى الجانب الباكستاني من خط السيطرة".
وأضاف أن حوادث من هذا القبيل بما في ذلك عبور مدنيين للحدود خطأ حدثت في الماضي من كلا الجانبين وأن الذين ضلوا الطريق أعيدوا.
وقال مسؤولان في قطاع تشامب الباكستاني إن الجندي الهندي المسلح اعتقل في الساعة 1330 بالتوقيت المحلي اليوم.

 

الهند تحذر

وفي سياق متصل، حذرت الهند اليوم سكان قرى متاخمة لباكستان فيما استمر إطلاق النار عبر الحدود بين البلدين عند ما يسمى بخط الهدنة الذي يقسم أراضي إقليم كشمير المتنازع عليه.

واستعر التوتر بين البلدين بعد أن أعلنت الهند أنها شنت "ضربات دقيقة" على من يشتبه في أنهم متشددون كانوا يستعدون للتسلل إلى البلاد من الشطر الباكستاني من إقليم كشمير المتنازع عليه ليصبح ذلك أول رد عسكري مباشر على هجوم على قاعدة عسكرية تنحي باللائمة فيه على باكستان.
وقالت باكستان إن اثنين من جنودها قتلا في تبادل لإطلاق النار وخلال التصدي لغارة هندية لكنها نفت القيام بأي ضربات دقيقة عبر الحدود بين شطري إقليم كشمير المتنازع عليه.

ونصح سكان محليون الناس بالبقاء في منازلهم بعد ان أبلغ سكان القرى في ناوشيرا بولاية جامو وكشمير الشمالية عن وقوع "قصف عنيف" من تنفيذ جنود باكستانيين.

ورحل عدد من سكان القرى الحدودية خوفا على سلامتهم وعلى ماشيتهم.

وجاء إعلان الجيش الهندي بعد تهديد رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي بمعاقبة المسؤولين عن هجوم يوم 18 سبتمبر أيلول الجاري الذي استهدف قاعدة للجيش الهندي في بلدة أوري قرب الحدود وأسفر عن مقتل 18 جنديا.

وأثارت الغارات احتمال التصعيد العسكري بين الجارتين النوويتين وهو ما يهدد بانهيار اتفاق وقف إطلاق النار في كشمير الذي وقع عام 2003.
وتمثل العملية الهندية تراجعا عن سياسة ضبط النفس الاستراتيجي في مواجهة ما تعتبرها نيودلهي عمليات إرهابية عبر الحدود في رعاية الدولة الباكستانية.

ودان رئيس الوزراء الباكستاني ما سماه "العدوان الهندي الواضح غير المبرر" ودعا الحكومة للاجتماع غدا الجمعة لبحث اتخاذ المزيد من الخطوات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard