تايوان تقدم اعتذاراتها لسكانها الأصليين للمرة الأولى: "علينا أن نقول الحقيقة"

1 آب 2016 | 12:43

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

قدمت رئيسة تايوان تساي اينغ-وين اليوم، اعتذاراتها الرسمية الى السكان الاصليين على المعاناة التي لحقت بهم على مر القرون، في سابقة تصدر عن رئيس دولة في هذا البلد الواقع في شرق آسيا.

وستتولى تساي اول امرأة تشغل منصب الرئاسة في الجزيرة واول رئيس دولة يتحدر احد والديه من السكان الاصليين، شخصيا ادارة لجنة للتحقيق في الظلم الذي وقع في الماضي في اطار جهود الحكومة لخفض التوتر مع السكان الاصليين.

وقالت تساي في كلمة: "اقدم اعتذاراتي الى الشعوب الاصلية من الحكومة، من اجل نقل اعتذاراتنا الصادقة عن الآلام والمظالم التي تعرضتم لها في السنوات الـ400 الماضية".

واضافت: "علينا ان ندرس التاريخ بجدية وان نقول الحقيقة"، مؤكدة ان الاعتذارات "خطوة جديدة الى الامام".
وكان مئات من السكان الاصليين تظاهروا امام القصر الرئاسي في تايبيه في عطلة نهاية الاسبوع مطالبين بحماية حقهم في الصيد وبتحركات عملية من الحكومة.

وشهد السكان الاصليون الذين يشكلون 2 بالمئة من سكان تايوان البالغ عددهم 23 مليون نسمة، تراجع ثقافتهم التقليدية منذ وصول المهاجرين من الصين قبل عدة قرون.

وصنفت اراض لهم اليوم على انها محميات طبيعية مما يثير خلافات على الصيد وصيد السمك. وتسجل اكبر نسبة للبطالة بين افراد هذه المجموعة واجورهم اقل بـ40 بالمئة من المعدل الوطني، وفق "مجلس الشعوب الاصلية" الهيئة الحكومية.

ولا يسمح للصيادين من السكان الاصليين سوى باستخدام اسلحة نارية مصنوعة لديهم، وهو امر يعتبرونهم خطيرا. ولا يمكنهم الصيد الا في ايام العطل في اجراء بعتلرونه تقييديا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard