"باب الحارة" يغطّي فشله... بـ"التجحيش"!

21 حزيران 2016 | 13:19

المصدر: "النهار"

لا تستغرب ما يجري داخل حارة الضبع، فكلّ ما يخطر وما لا يخطر على البال سيتفضَّل به آل الملا عليك، حتى "التجحيش"... تخيَّل! ما هو "التجحيش" المقصود به إنقاذ المسلسل بجزئه الثامن ("أم بي سي"، "أل بي سي آي") من الاهتراء؟ استعجل أبو بدر (محمد خير الجراح) وطلَّق فوزية (شكران مرتجى) بالثلاثة، فحُرِّمت عليه، يا للأسف. ما الحل يا أهل الخير؟ الحلّ وفق الشرع أن "يجحّشها" رجلٌ آخر، وبعد "التجحيش" يقع الطلاق منه، فيحقّ لها الزواج مجدداً من شريك العمر الذي لو طلّقها مرة أو مرتين لما وصل أحد إلى هنا، لكن للطلاق بالثلاثة حُكماً شرعياً آخر.

على مَن وقع خيار "تجحيش" فوزية؟ على "The one and only" أبو عصام (عباس النوري). كادت أم عصام (صباح الجزائري) أن تُصاب بنوبة "كمان إبن عمي!!!"، ولكن لا مفرّ. أصبحت فوزية ضرّتها، ويبدو أنّ الوضع راقها. خذ على مناوشات بين الضرّتين، و"يبعتلك حمّى يا فوزية". من الآن إلى أن يطلّق أبو عصام زوجته التي "جحّشها"، لا بدّ من مَطّ وتطويل وافتعالات. مسكين أبو بدر، تعبت قدماه من مطاردة "مجحِّش" طليقته!

(الصور عن حساب شكران مرتجى عبر "إنستغرام").

لن يصدّق المُشاهد أنّ الأمور قد تصل إلى هذا الحدّ من دون الشعور بأنّ ثمة من يستهزئ به. إن وجد آل الملا ضرورة لتزويج النمس (مصطفى الخاني) من أم عصام من أجل نفخ أجزاء المسلسل، فأحدٌ لن يتردّد. الفشل يبرّر كلّ شيء.

[email protected]

Twitter: @abdallah_fatima

 

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard