تعادل ثان مخيب للبرتغال ورونالدو يهدر ركلة جزاء

19 حزيران 2016 | 09:37

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(رويترز).

فشل المهاجم #كريستيانو_رونالدو في كتابة رقم قياسي جديد في تاريخ بطولة #كأس_أوروبا لكرة القدم، وفوّت على منتخب #البرتغال في الوقت ذاته فرصة الفوز على #النمسا لتنتهي المباراة بتعادل سلبي على ملعب "بارك دي برينس" في باريس ضمن منافسات المجموعة السادسة.

وسنحت فرصة ذهبية لرونالدو ليصبح اول لاعب في تاريخ كأس اوروبا يسجل في اربع نهائيات مختلفة، فبعد محاولات عدة، وجد نفسه وجهاً لوجه بمواجهة الحارس النمسوي اثر ركلة جزاء، لكنه سددها بالقائم الايمن للمرمى.

وكان المهاجم البرتغالي سجل هدفين في كأس اوروبا 2004، وهدفا في 2008، وثلاثة اهداف في 2012.

وحطم رونالدو رقماً قياسياً آخر اليوم ولكن في عدد المباريات مع منتخب البرتغال، رافعاً رصيده الى 128 مباراة، بعد أن كان متعادلاً مع النجم السابق لويس فيغو.

وتشارك البرتغال في النهائيات للمرة السابعة، وكانت على وشك تدوين اسمها في سجلات المنتخبات الفائزة بوصولها الى نهائي 2004 على ارضها بقيادة النجم لويس فيغو، اذ كان رونالدو في التاسعة عشرة حينها، لكنها خسرت امام اليوناني صفر-1. كما بلغت نصف نهائي 1984 و2000 و2012.

في المقابل، شارك منتخب النمسا مرة واحدة فقط قبل الان في كأس اوروبا وكان ذلك حين استضافت بلاده النهائيات في نسخة 2008 مع السويد وخرج حينها من الدور الاول، لتكون المشاركة الحالية الاولى له من خلال التصفيات.

وأجرى مدرب البرتغال فرناندو سانتوس تغييرين في التشكيلة باشراك ريكادرو كواريسما اساسيا بدلا من جواو ماريو، بعد ان دخل مكانه في الدقائق الاخيرة امام ايسلندا، ووليام كارفاليو مكان دانيلو.

من جهته، اجرى السويسري مارسيل كولر مدرب النمسا ثلاثة تغييرات باشراك مارسيل سابيتسر اساسيا في الهجوم بدلا من مارك يانكو، وستيفان ايلسانكر مكان زلاتكو يونوزوفيتش في الوسط، وسيباستيان برودل بدلا من الكسندر دراغوفيتش في الدفاع.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard