لا تشنج في زغرتا... والهدوء يطغوعلى انتخاباتها

27 نوار 2016 | 14:17

المصدر: "النهار"

قد تكون المرة الاولى التي يذهب فيها الزغرتاويون وابناء القضاء الى صناديق الاقتراع الاحد المقبل من دون تشنج وارباكات سياسية،. وارخى التوافق السياسي على بلدية زغرتا – إهدن اجواء من الاطمئنان على البلدة والقضاء وخلق مساحة من التنافس الديموقراطي. وباتت الخبرة والشهادة هي المعيار بدل الولاء السياسي او الحزبي الذي غالبا ما كان يحول دون الانماء فيقتصر العمل البلدي على جمع النفايات وتسهيل السير واصلاح الاعطال.
أما اليوم فقد ترك السياسيون قدر الامكان الامور للشباب المتعلم والمثقف والمندفع لخدمة زغرتا واهدن والذي يملك مشاريع متعددة تناقش مشاريعها في المقاهي والاماكن العامة فغدت المقاهي اماكن لتلاقي المرشحين بالناس بعد ان كانت الى الامس القريب منازل الزعماء وباحاتها مواقع للحشد السياسي البلدي والتعبئة .وتقام المهرجانات الخطابية طلباً للتأييد.
جامعة الانطونية كانت مكانا لاعلان مشروع لائحة"معاً لزغرتا واهدن". وأعلنت من المسرح البلدي "لائحة الانماء " غير المكتملة . والبرامج الانتخابية ليست جديدة ولا هي ظاهرة لكن الزغرتاويين يؤكدون "ان العبرة في التنفيذ،وليس الاكتفاء بالحبر على الورق الذي لا يطعم انماء ولا يعزز وجوداً او يرفع من مكانة زغرتا واهلها . وان الطباعة الانيقة لا توصل الى المنشود، لان المطلوب هو انماء على قدر الطموحات الفعلية الممكن تحقيقها وليس على قدر التنظير المستمر منذ سنوات طويلة وهو لايغني عن شبع ولا يسد جوعاً .
المطلوب في رأي الزغرتاويين "عمل يليق ببلدة الرئيسين والبطاركة والاساقفة واهل الفن والثقافة والعلم ،عمل انمائي يعيد اهدن وزغرتا الى الخريطة اللبنانية سياحيا ودينيا وثقافيا فيحولها مقصدا للسياح والزوار من لبنان والعالم" .
قد يقول البعض ان "الاتفاق لن يعمر وسيسقط عند اول كبوة وقد يكون هذا القول صحيحا لنكن من المتفائلين ولنجرب ".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard