هذه وصية أحد منفذي هجوم بروكسل

23 آذار 2016 | 15:51


عثرت الشرطة البلجيكية خلال البحث عن أدلة وبصمات عقب الهجومين الإرهابيين اللذين طاولا مطار #بروكسيل في سلة للمُهملات على رسالة تركها أحد منفذي الهجوم إبرهيم باروكي. وجاء في الرسالة: "لا أعرف ما يجب القيام به"، وفق ما أعلن المدعي العام البلجيكي.

وبعدما أجريت عمليات بحث عدَّة في شارع في حي شعاربيك البلجيكي وجد المحققون الورقة وجاء فيها مفاده "être dans la précipitation, recherché de partout", n'être "plus en sécurité, et que s'il s'éternise il risque de terminer dans une cellule"، ما معناه، "أن تكون على عجل، يتم البحث عنك في كل مكان، عدم البقاء في أمان، قد يستمر أو قد ينتهي في خلية". هذه الجمل غير المترابطة إما تدلُّ على ضعف في اللغة الفرنسية، أم إنها شيفرة سعى من خلالها الإرهابيون إلى إيصال رسالة معينة.

يشار إلى أنَّ تنظيم #الدولة_الإسلامية أعلن مسؤوليته عن هجمات بروكسيل، حيث هزَّت سلسلة اعتداءات المطار الدولي ومحطة مالبيك للمترو في العاصمة البلجيكية مما أوقع 34 قتيلاً على الأقل. وفي بيانٍ نشره في حسابه الرسمي بموقع "تيليغرام" أكَّد التنظيم أنَّ المنفذين "انتحاريان"، متوعداً بتنفيذ هجمات أخرى و"بأيام سود".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard