بعد ست سنوات من الانتظار... تحقق الحلم بأربعة توائم

22 آذار 2016 | 16:31

المصدر: "النهار"

أربعة توائم رزقت بهم السيدة ل.ش. الدين من عكار بعد زواج لست سنوات لم يثمر انجاباً، فكان التلقيح المجهري icsi خير معين، حيث تمت العملية في المركز اللبناني – البلجيكي للعقم في طرابلس ولقحت الأم بأربعة أجنّة، تمكنت من الوصول بهم الى الحياة وابصروا النور في مستشفى د. البير هيكل في الكوره.
الأم فرحت كثيراً بعد "عطية الله ونعمته" وغادرت المستشفى الى منزلها الزوجي في عكار ومعها اربعة اولاد، صبيان وبنتان بعد ولادة قيصرية تمت بنجاح كامل والاولاد الاربعة بحالة جيدة ولم يحتاجوا حتى الى "الحاضنة الآلية" لان العناية بالام والاجنة كانت كاملة وتامة منذ بداية الحمل حتى الولادة وفق ما قال د. مصطفى شعبان الطبيب الذي اشرف على صحة الام والاجنة منذ التلقيح الى الولادة.
د.شعبان قال:"رفضت اجهاض اياً من الاجنة بعد تأكد الحمل وتابعت الام يوماً بيوم وقد استغرقت فترة حملها 34 اسبوعاً وبعد ذلك اجرينا الولادة القيصرية في مستشفى هيكل المجهز بافضل طاقم طبي اضافة الى تجهيزات قسم العناية الفائقة للاطفال الحديثي الولادة وهذا ما جعلنا نختاره لاتمام الولادة فيه".
وتابع في "المركز اللبناني – البلجيكي للعقم في طرابلس اجرينا الى الان الكثير من عمليات التلقيح بافضل التقنيات، ومنذ العام 1995 قد ابصر النور نحوا من 4000 طفل كلهم بصحة جيدة وذلك بالتعاون مع الفريق الطبي البلجيكي الذي يتابع اعمال التلقيح المجهري".
وزارة الصحة اللبنانية اخذت على عاتقها كل تكاليف الولادة وخرجت الام واولادها من المستشفى من دون ان يدفع الوالد اي قرش، لكن ذلك لا يمنع من سؤال عن المعين والمساعد في ظل ا اوضاع اقتصادية تعيسة كهذه ومع اربعة اطفال دفعة واحدة.
الجمعيات الانسانية والخيرية لم تبادر بعد الى ارسال اية مساعدات الى العائلة الجديدة قد تكون كما يقول بعض "الاقرباء" ليست على علم بالذي حصل لكننا نعول عليها لاحقاً.

 

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard