البابا فرنسيس "يكف يد" المطران الياس نصار

24 شباط 2016 | 18:42

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

أكدت أوساط كنسية لـ"النهار" ان #البابا_فرنسيس وقّع قراراً بكف يد راعي ابرشية صيدا ودير القمر للموارنة المطران الياس نصار، عن القضايا الادارية في ابرشية صيدا ودير القمر المارونية. ويعيّن البابا قريباً اسقفا يتولى هذه الاعمال، ويكتفي بذلك نصار بالقضايا الرعائية والكنسية فقط في الابرشية.

وبتعيين الاسقف المدبر الجديد، يصبح موضوع الابرشية اشبه الى حد ما بما حصل سابقا لدى استقالة البطريرك الماروني انطونيوس بطرس خريش العام 1974، وتعيين المطران ابرهيم حلو (مطران صيدا ايضا آنذاك) مدبرا رسوليا... مع تأكيد القرار البابوي ان "الكرسي مليء".

 وقد شهدت اسقفية المطران نصار مشاكل عدة في الابرشية واحتجاجات من اهال وكهنة وجهات سياسية، بسبب مواقف او تدابير اتخذها، واثارت استياء كبيرا في المنطقة. قد بلغ الامر بعدد من ابناء الابرشية الى رفع دعاوى ضده.
وبلغ صدى هذه الخلافات الى بكركي، مما جعل اوساطا كنسية تبدي انزعاجها. ونتيجة تراكم الشكاوى على المطران، احالته "البطريركية المارونية العام 2013 على محكمة مختصّة تدعى "سينودوس المطارنة"، ومؤلّفة من 3 مطارنة.

ومن الوقائع على سبيل المثال التي ترددت العام الماضي عن المطران نصار، انه عمد الى طرد كاهنين من مذبح كنيسة في الرميلة، خلال مراسم جنازة. وقد تسببت فعلته بتوتير الاجواء وبلبلبة بين المشاركين في الجنازة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard