طائرات أميركية تقصف متشددين في ليبيا وأنباء عن مقتل أكثر من 40

19 شباط 2016 | 13:36

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

نفذت طائرات حربية أميركية في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة ضربات جوية على مدينة #صبراتة في غرب #ليبيا حيث ينشط متشددو تنظيم الدولة الإسلامية مما أسفر عن مقتل 40 شخصا.
وقال متحدث عسكري إن قوات الجيش الأميركي نفذت ضربات جوية ضد متشددين مرتبطين بتنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا اليوم الجمعة.
وأضاف الكولونيل مارك تشيدل المتحدث باسم القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا أن من بين أهداف الغارات الجوية المتشدد التونسي نور الدين شوشان المشتبه بأنه وراء هجومين كبيرين في تونس.
وقال تشيدل لرويترز "نقيم نتائج العملية وسنوفر معلومات إضافية حين يكون هذا ملائما وبالطريقة المناسبة."
وقال رئيس بلدية صبراتة حسين الذوادي لرويترز إن الطائرات نفذت القصف الساعة 3.30 صباحا بالتوقيت المحلي فأصابت مبنى بمنطقة قصر تليل حيث يعيش بعض العمال الأجانب. وأضاف أن 41 شخصا قتلوا وأصيب ستة. ولم يتسن التأكد على الفور من عدد القتلى من مسؤولين آخرين.
وقالت مصادر أمن تونسية إنها تعتقد أن متشددي تنظيم الدولة الإسلامية يتدربون في معسكرات قريبة من صبراتة.
وتقع صبراتة قرب الحدود التونسية وهي واحدة من المناطق التي يقول مسؤولون غربيون إن متشددي الدولة الإسلامية لهم وجود بها في إطار توسعهم في ليبيا.
وتدرب مسلحون نفذوا هجمات على متحف في تونس وفندق ساحلي العام الماضي أدت إلى مقتل عشرات الأشخاص في معسكرات متشددين في ليبيا قبل العودة إلى وطنهم.
وفي وقت سابق نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مسؤول غربي لم تنشر اسمه القول إن طائرات حربية أمريكية قصفت معسكرا لتنظيم #الدولة_الإسلامية في ليبيا في وقت مبكر اليوم الجمعة مستهدفة المتشدد التونسي البارز شوشان الذي له صلات بهجومي العام الماضي.
وقال رئيس بلدية صبراتة إن مسؤولين تفقدوا موقع الضربة الجوية وعثروا على أسلحة في المبنى ولم يقدم المزيد من التفاصيل. وقال إن بعض التونسيين وأردنيا واثنين من النساء بين القتلى.
وكان من بين الناجين عدد من التونسيين الذين وصلوا إلى صبراتة مؤخرا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard