نسبة الإنتحار في أميركا إلى ارتفاع

3 نوار 2013 | 13:15

المصدر: أ.ف.ب

  • المصدر: أ.ف.ب

ارتفعت نسبة الإنتحار في أوساط الأميركيّين الذين تراوح أعمارهم بين 35 و64 عاما بمعدل 28% خلال العقد الأخير، فباتت الوفيات الناجمة عن الانتحار تتخطى تلك الناجمة عن حوادث السير، وفق أحدث إحصاءات رسميّة صدرت في هذا الشأن.
وقد ارتفع المعدل السنوي لعمليّات الإنتحار في هذه الفئة العمرية من 13,7 لكل 100 ألف حالة عام 1999 إلى 17,6 عام 2010. وبلغ هذا الارتفاع أعلى مستوياته في أوساط البيض الذين ليسوا من أصول أميركية لاتينية (ازدياد بنسبة 40%) والهنود والأميركيين الأصليين (ازدياد بنسبة 65%)، وفق المراكز الفدرالية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (سي دي سي).
وفي العام 2010، انتحر 38364 شخصا في الولايات المتحدة، أي أن عمليات الانتحار أودت بحياة الأميركيين أكثر من حوادث السير التي قضت على حياة 33687 شخصا.
وقد سجل أكبر ارتفاع في أوساط الأميركيين الذين تراوح اعمارهم ما بين 50 و 54 عاما 48% وهؤلاء الذين هم ما بين 55 و59 عاما 49%.
أما معدلات الانتحار عند الشباب الذين تراوح أعمارهم ما بين 10 أعوام و34 عاما والكبار في السن الذين تخطوا الـ65 من العمر، فهي بقيت تقريبا على حالها خلال هذه الفترة.
وصرح الطبيب توم فريدن مدير مراكز "سي دي سي" في بيان ان "الانتحار بات مأساة شديدة الوتيرة، وهذه المعطيات تسلط الضوء على ضرورة النظر في عوامل الخطر لإعداد برامج وقائية".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard