من كواليس جلسة الحوار... تفاصيل العتاب بين السنيورة ورعد

11 كانون الثاني 2016 | 16:34

المصدر: "النهار"، الوكالة الوطنية

  • المصدر: "النهار"، الوكالة الوطنية

تصوير سامي عياد

انعقدت جلسة الحوار الوطني في عين التينة بغياب رئيس تكتل التغيير والاصلاح النائب ميشال عون ورئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية. وقد مثل عون وزير الخارجية جبران باسيل، فيما مثل فرنجية الوزير السابق يوسف سعادة. وتقرر انعقاد الجلسة المقبلة في 27 كانون الثاني الحالي.

"التيار"

وعلمت "النهار" ان الرئيس فؤاد السنيورة استهل حديثه برفض الاساءات الشخصية. فأجابه النائب محمد رعد: " صدر كلام للامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، وردّ عليه الرئيس سعد الحريري. الا اننا تفاجأنا بكلام قوي لمسؤول في تيار المستقبل، لا يمكن ان نقبل به. كنا ننتظر توضيحاً ما من جانب تيار المستقبل، الا ان هذا التوضيح لم يأتِ، فكان كلامنا بمثابة رد".

وفي معلومات "النهار" أيضاً ان وزير الخارجية والمغتربين #جبران_باسيل أوضح موقفه في جامعة الدول العربية، فاعترض الرئيس فؤاد السنيورة قائلاًً : " كنت افضلّ تبني الاجماع العربي وعدم تفرّد لبنان بالامتناع عن التصويت على البيان الختامي. اما في ما يتصل بموضوع حزب الله، فكنت اتخذت الموقف نفسه من رفض ذكر اسم الحزب وربطه بالارهاب، لكني طبعا ضد التدخل في البحرين، انسجاما مع سياسة النأي بالنفس التي نطالب بالتزامها".

وعلمت "النهار" ان موقف " التيار الوطني الحر" بقي واضحاً من انعقاد جلسة الحكومة، والتزم #التيار داخل جلسة الحوار نفساً ايجابياً من انعقاد جلسة الحكومة، الا انه تحدث عن العقبات التي نأمل في تذليلها من اليوم وحتى يوم الخميس. 

 

جنبلاط

 النائب وليد #جنبلاط، اعلن بعد خروجه من جلسة الحوار في عين التينة، " استمعنا إلى توضيح وزير الخارجية عن لبنان جبران باسيل، ونتفهمه. وأهم شيء الحوار والتضامن الداخلي".

ارسلان

من جهته، أكد رئيس الحزب الديموقراطي اللبناني النائب طلال #ارسلان، "ان الحوار مهم جدا. اليوم وبعد انقطاع بسبب الاعياد، نجتمع لنؤكد اهمية الحوار ونتبادل الاراء ونتعاتب، لان لا مهرب من الحوار. استمعنا الى بعض التوضحيات والعتب المتبادل، والى توضيح وزير الخارجية جبران #باسيل عن موقف لبنان في الجامعة العربية. وكنت متفهما جدا لهذا الموقف. واهم شيء هو الحوار والتضامن الداخلي".

#حزب_الله

الى ذلك، كشف النائب علي فياض بعد إنتهاء جلسة الحوار الوطني في عين التينة، انه "تم الإتفاق على تفعيل عمل الحكومة والعمل ما أمكن على تذليل العقبات والتعاون على معالجتها". واضاف "إتفقنا على أنه لا حاجة لأي خطاب تصعيدي يسيء إلى مناخ البلد"، مشيرا الى انه "كان هناك توضيح مفصل لوزير الخارجية جبران باسيل وبصورة عامة، المجتمعون كانوا مرتاحين لهذا الموقف".


ميقاتي
من جهته، قال الرئيس نجيب ميقاتي لدى مغادرته مقر الرئاسة الثانية ردا على سؤال: "بأن الحوار لا يزال يدور مكانه، وان التركيز كان على تفعيل العمل الحكومي".

فرعون
بدوره قال الوزير ميشال فرعون: "لا جديد على صعيد رئاسة الجمهورية، انما طبعا بتنا منذ ثلاثة اشهر نطالب بحل لموضوع النفايات ومنذ الجلسة الاخيرة لهيئة الحوار وحتى اليوم اصبح عندنا مشروع لترحيل النفايات وايضا مشروع لتفعيل الحكومة، ونأمل ان يتفعل عمل الحكومة".

واضاف: "على صعيد الرئاسة تبين ان كل شيء معطل حول هذا البند، ولذا طرحنا بأن يكون هناك جلسة تخصص فقط لموضوع النأي بالنفس لانه ربما تسهل انتخاب رئيس للجمهورية".

المر
بدوره قال النائب ميشال المر: "جرى خلال جلسة الحوار التأكيد على تفعيل عمل الحكومة وحصل اتفاق على حلحلة كل المواضيع التي تعقد انعقاد جلسة مجلس الوزراء ولهذا السبب اجمالا الجلسة كانت ايجابية وان شاء الله يبلغنا رئيس مجلس الوزراء ان جلسة يوم الخميس ستنعقد بشكل ايجابي".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard