أكثر من 40 قتيلاً في زوابع وعواصف مدمّرة في الولايات المتحدة

28 كانون الأول 2015 | 16:49

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة عن "رويترز"

بعد الزوابع التي ضربت ولاية تكساس وألحقت دماراً كبيراً في منطقة دالاس، يتعرّض شريط واسع في #الولايات_المتحدة يمتد من جنوب غرب كندا الاثنين لعواصف وأحوال جوية سيئة اوقعت 43 قتيلا في الايام الاخيرة.

والى جانب الاضرار، ادت العواصف الثلجية والامطار الجليدية والفيضانات الى الغاء مئات الرحلات الجوية وجعلت الطرق السريعة غير قابلة للاستخدام في فترة تنقلات للاميركيين في الاعياد.
بدأت هذه العواصف والزوابع التي نجمت عن ارتفاع غير اعتيادي في درجات الحرارة، في 23 كانون الاول في الجنوب حيث اعلنت ست ولايات، نيومكسيكو وتكساس وميزوري والاباما وميسيسيبي وجورجيا، حالة الطوارىء.

وقالت هيئة الارصاد الجوية الوطنية ان 21 ولاية تمتد من نيومكسيكو الى ميشيغن كانت في حالة انذار الاثنين.

في حدث غير اعتيادي في هذا الموسم، ادت تسع زوابع الى مقتل 11 شخصاً على الأقل في منطقة دالاس- فورت وورث المكتظة في تكساس والتي تشهد اعاصير عادة لكن في فصل الربيع.

ويحاول رجال الانقاذ تفتيش المنازل المدمرة بحثا عن ناجين لكنهم يخشون خصوصاً العثور على جثث جديدة في هذا الركام من الاسطح التي انتزعت والواجهات التي دمرت والسيارات والمراكب التي قذفتها الرياح.

والموقع الاكثر تضرراً هو مدينة غارلاند الواقع في ضواحي دالاس حيث دمرت زوبعة ترافقها رياح وصلت سرعتها الى 320 كلم في الساعة طرقاَ بأكملها وضربت طرقاً سريعة والحقت اضرارا بحوالى 600 مبنى، كما قالت السلطات المحلية.

وهي المرة الثانية فقط منذ 1950 التي تشهد فيها المنطقة زوبعة بهذه القوة ادت الى سقوط ثمانية قتلى في غارلاند بينما أسفرت ثلاث زوابع اخرى عن سقوط ثلاثة قتلى في شمال شرق دالاس.

وتستعد تكساس التي تخشى زوابع اخرى، لمواجهة طقس الشتاء القاسي ايضا الذي يشهد ثلوجا وجليدا مع خشية من حدوث فيضانات.د

والى الغرب تشهد نيومكسيكو أيضاً المعروفة بارتفاع الحرارة فيها، وضعا غير عادي. فقد ادت عاصفة الى تساقط الثلوج التي بلغ ارتفاعها في بعض مناطق الولاية "اكثر من 40 سنتم" وادت في بعض الاحيان الى "تراكم للثلج بفعل الرياح بارتفاع يتجاوز المترين مما يجعل عددا من الطرق غير قابل للاستخدام"، على حد قول حاكمة الولاية سوزانا مارتينيز.

وفي ميزوري قال حاكم الولاية جاي نيكسون ان الفيضانات التي نجمت عن العواصف في الايام الاخيرة اسفرت عن سقوط ثمانية قتلى على الاقل. ودعا نيكسون سكان الولاية الى "تجنب السفر قدر الامكان".

والامر نفسه حدث في ولاية ميسيسيبي المجاورة حيث اودت العواصف بحياة اكثر من عشرة اشخاص، بينما لقي تسعة مصرعهم في اركنسو وتينيسي. والى الشمال احصي خمسة قتلى في ولاية ايلينوي.

ولا تحمل توقعات الارصاد الجوية اليوم على التفاؤل اذ من المتوقع ان تشهد نيومكسيكو واوكلاهوما وشمال تكساس عواصف ثلجية وتساقط ثلوج.
وستصل الثلوج الى منطقة دالاس حيث يتوقّع ان تنخفض درجات الحرارة الى الصفر في حلول مساء اليوم بعد ان بلغت السبت 28 درجة مئوية، وهو ارتفاع غير اعتيادي ادى الى حدوث الزوابع.

وقالت السلطات انه "يتوقع ان تتراجع العواصف الثلثاء لكن مخاطر حدوث امطار غزيرة وخطورة السفر يمكن ان تظل قائمة حتى منتصف الاسبوع".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard