لافروف يعلن عودة "الفيزا" مع تركيا... والمعلّم: لا نتعامل مع "داعش"

27 تشرين الثاني 2015 | 15:24

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

الصورة عن "رويترز"

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي #لافروف اليوم إن موسكو تتشكك في ما إذا كان لدي تركيا نوايا حقيقية في مكافحة الارهاب، وقال ان "روسيا ستوقف العمل بنظام السفر من دون تأشيرة "الفيزا" مع تركيا اعتبارا من الأول من كانون الثاني 2016".

وأضاف في مؤتمر صحافي بعد اجتماع مع نظيره السوري وليد #المعلم في موسكو "لدينا المزيد من التساؤلات عن نشاط أنقرة والتزامها الحقيقي باستئصال الارهاب". 

واعتبر ان #تركيا "تخطت الحدود" بإسقاطها لقاذفة سوخوي-24 روسية فوق الحدود السورية الثلثاء، في حادثة اسفرت عن مقتل جنديين روسيين.

وقال لافروف: "نعتقد ان السلطات التركية تخطت الحدود المسموح بها، وتخاطر بوضع تركيا في موقف صعب جدا على المدى الطويل في ما يتعلق بمصالحها الوطنية"، مضيفاً ان " #روسيا ستواصل تقديم كل المساعدات الضرورية لسوريا في معركة القضاء على الارهاب".

من جهته، قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم ان "تركيا تأخذ النفط والقمح السوريَين من تنظيم "داعش" وتعطيه مقابل ذلك السلاح"، مضيفاً ان "سوريا تعاني منذ سنوات من أطماع اردوغان في سوريا ومن دعمه للإرهابيين". 

وقال ان "كل النفط المسروق من سوريا والعراق يتم تصديره عبر المرافىء التركية"، متحدياً ان "يتم تقديم أدلّة تشير إلى تعامل الحكومة السورية مع "داعش" في موضوع النفط". وقال انها "ليست المرة الأولى التي يتّهم فيها كيري سوريا من دون تقديم دلائل".

ورحّب وزير الخارجية السوري بتصريحات نظيره الفرنسي لوران #فابيوس حول امكانية مشاركة الجيش السوري في مكافحة تنظيم #الدولة_الاسلامية، مؤكداً ان بلاده "مستعدة للتنسيق مع اي قوات" تتشاور معها لمكافحة الارهاب.

وقال: "إن كان فابيوس جاداً في التعامل مع #الجيش_السوري والتعاطي مع قوات على الارض تحارب "داعش" فنحن نرحّب بذلك"، مشيراً الى ان ذلك "يتطلّب تغييراً جذرياً في التعاطي مع الازمة السورية". وأكّد ان "جيشنا جاهز للتنسيق مع اي قوات تقوم بالتشاور معه في سبيل مكافحة الارهاب".

اسقط سلاح الجو التركي الثلثاء الطائرة الروسية العائدة من مهمة على الحدود السورية. وتقول انقرة ان الطائرة دخلت مجالها الجوي وتم تحذيرها "عشر مرات في غضون خمس دقائق"، في حين قالت موسكو ان الطائرة كانت في المجال الجوي السوري ولم يتم تحذيرها.

وقتل احد الطيارين بعد اطلاق النار عليه اثناء هبوطه بمظلته، فيما قتل جندي روسي خلال عملية لانقاذ الطيار الثاني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard