المشنوق: ملتزم باجراء الانتخابات في موعده

31 كانون الثاني 2017 | 18:53

استقبل وزير الداخلية والبلديات اليوم، سفيرة إسبانيا ميلاغروس هيرناندو ايتشيفاريا وعرض معها الاوضاع العامة.

وأطلع المشنوق السفيرة ايتشيفاريا على الاستعدادات الإدارية واللوجستية التي تقوم بها الداخلية، وقال: "كما التزمت إجراء الانتخابات البلدية فأنا ملتزم إجراء الانتخابات النيابية التي تشكل إحدى ركائز تثبيت النظام اللبناني وتدعيمه الأساسية".

اضاف: "مثلما نجحت الاجهزة التابعة لقوى الأمن الداخلي والجيش اللبناني في حماية الاستقرار الأمني فإن إجراء الانتخابات النيابية ونجاحها من شأنه تعزيز الاستقرار السياسي في البلاد".

وختم: "هذان الانجازان سيساعدان على تحسين صورة لبنان في الخارج".

من جهتها، اعتبرت سفيرة اسبانيا أن "إجراء الانتخابات النيابية في موعدها يثبت استمرار المجتمع الدولي في حماية الاستقرار السياسي في لبنان". وشددت على أن "المجتمع الدولي يتطلع إلى ضرورة إجرائها في موعدها".

ونقلت إلى المشنوق "تهنئة السلطات السياسية والأجهزة الأمنية الإسبانية وتقديرها لدوره ولجهود الأجهزة الأمنية اللبنانية وإنجازاتها على صعيد حماية الأمن والاستقرار في لبنان"، معربة عن امتنانها "للتعاون القائم بين الأجهزة الأمنية في البلدين على صعيد مكافحة الإرهاب". وكان اللقاء مناسبة لمناقشة اتفاق التعاون الأمني بين لبنان وإسبانيا، الذي تعد له الوزارة وبات في مراحله النهائية".

ثم استقبل المشنوق القائد العام لقوات اليونيفيل في لبنان، الجنرال مايكل بيري، في زيارة هي الأولى إلى وزارة الداخلية، وكانت مناسبة للتعارف والتحدث عن أهمية التعاون القائم بين قوات اليونيفيل والجيش اللبناني والقوات الأمنية والسلطات المحلية والبلديات في منطقة عمل القوات الدولية.

ووضع بيري وزير الداخلية في أجواء الوضع الأمني في الجنوب عموما وفي منطقة العرقوب خصوصا، وأكد على "أهمية حماية الاستقرار الداخلي في لبنان خصوصا في وجود حالات اضطراب على حدوده". ودعا المشنوق إلى "زيارة مقر القيادة في الناقورة للاطلاع بشكل مباشرعلى آلية عمل القوات".

ورد المشنوق معربا عن "تقديره لعمل القوات الدولية ودورها الإيجابي في المحافظة على الأمن والاستقرار على الحدود الجنوبية"، منوها "بالتعاون بينها وبين الجيش والأجهزة الأمنية اللبنانية"، مؤكدا أن "الوضع الأمني في لبنان تحت السيطرة وأن الخلافات السياسية لم ولن تؤثر على التزام الجميع بالمحافظة على الاستقرار".

وكان المشنوق استقبل النائبين آلان عون ومحمد الحجار والوزير السابق روني عريجي وتشاور معهم في آخر التطورات السياسية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard