منتخب المانيا أمضى ليلته في ملعب "استاد دو فرانس"

14 تشرين الثاني 2015 | 13:59

أمضى لاعبو منتخب المانيا لكرة القدم ليلة الجمعة في ملعب "استاد دو فرانس" بدلا من عودتهم الى فندقهم الباريسي بعد الاعتداءات التي ضربت العاصمة الفرنسية بحسب ما ذكر مسؤولون اليوم السبت.

وشرح مدير المنتخب الالماني اوليفر بيرهوف بعد عودة ابطال العالم الى مطار فرانكفورت: "كان اللاعبون في غاية القلق، اردنا تفادي اي خطر، فقررنا عدم الدخول الى باريس والبقاء في غرف الملابس".

وخاضت المانيا مباراة ودية مساء الجمعة في باريس انتهى بخسارتها 2-صفر، وسمعت اصوات الانفجارات خارج الملعب الواقع في الضاحية الشمالية للعاصمة خلال مواجهة الطرفين.

واشار بيرهوف الى ان لاعبي المنتخب لم يدركوا ماذا يحصل خارج الملعب قبل عودتهم الى غرف الملابس حيث بدأوا بتلقي الرسائل من اقربائهم للاطمئنان عليهم.

واستهدفت اعتداءات باريس التي وقعت مساء الجمعة ستة مواقع مختلفة واوقعت 120 قتيلا على الاقل واكثر من 250 جريحا، بحسب السلطات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard