صدامات جديدة بين مهاجرين وقوات الامن في مرفأ كاليه الفرنسي

10 تشرين الثاني 2015 | 15:52

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة عن "رويترز"

اعلنت سلطات #كاليه ان صدامات جديدة اندلعت ليل الاثنين بالقرب من المرفأ الفرنسي بين الشرطة ونحو 250 مهاجر كانوا يحاولون الاختباء في شاحنات في طريقها الى بريطانيا.

وقال ناطق باسم الادارة المحلية لبا-دي-كاليه ان "رجال الشرطة اضطروا لصد المهاجرين مرات عدة". وتحدث عن "اصابة احد عشر من افراد قوات الامن بجروح طفيفة" بعدما استهدفتهم "مقذوفات"، دون ان يشير الى سقوط جرحى بين المهاجرين.

وذكر مصدر في الشرطة ان رجال الشرطة اضطروا لاستخدام الغاز المسيل للدموع مرات عدة. واوضح ان المهاجرين قاموا "بفك لوحات اشارات السير لنصب حواجز".

وتحدث المصدر نفسه عن مساعدة قدمها ناشطون من دعاة العولمة البديلة واليسار المتطرف الى المهاجرين.

وكانت الادارة المحلية في مدينة كاليه ذكرت الاثنين ان اعمال عنف بين مهاجرين وقوات الامن بالقرب من مخيم عشوائي في منطقة المرفأ وقرب مدخل النفق تحت المانش اسفرت ليل الاحد الاثنين عن اصابة 16 شرطيا بجروح طفيفة.

ويضم هذا المخيم نحو ستة آلاف مهاجر قدموا خصوصاً من شرق افريقيا والشرق الاوسط وافغانستان، في ظروف سيئة على بعد نحو ساعة مشيا عن كاليه.
وهم يأملون في التمكّن من التوجّه سراً الى بريطانيا. لكن تحقيق ذلك بات بالغ الصعوبة لهؤلاء المهاجرين للوصول الى موقع النفق او المرفأ بعد اتخاذ اجراءات لضمان امن الموقعين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard