على الأهل التوقف عن استعمال هواتفهم أمام أطفالهم

18 أيلول 2015 | 10:47

يؤثر هوس الأهل التكنولوجي في صحة أطفالهم النفسية وفي أدائهم المدرسي، وِفق ما نقلت صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية عن اختصاصيين. إذ يؤدي استخدام الهواتف الذكية أمام الأطفال إلى نسخهم الأمر و"إدمانهم" على الأمر بدورهم.

يحتّم هذا الواقع على الأهل أن يكونوا قدوة، عبر الامتناع عن استخدام الهواتف خلال العشاء مثلاً، بما أن الداتا الرسمية بيّنت في بريطانيا أنه حتى عمر السابعة، يكون الولد قد شاهد الشاشات الإلكترونية بهدفٍ ترفيهي لفترةٍ تقارب السنة الكاملة.

"لا يجوز أن تقطع #التكنولوجيا الأحاديثَ العائلية، إذ هناك أمورٌ حميمة في الحياة العائلية التي لا يجوز أن تقتحمَها شاشاتٌ ترفيهية"، حذّر الدكتور إريك سيغمان عبر الصحيفة نفسها، وقال إن "على إدارات #المدارس أن تدعو الأهل للحد من ترفيه أطفالهم عبر شاشاتٍ إلكترونية، عبر تقليص الفترة المسموح بها إلى ساعتين فقط في اليوم الواحد".

وتشمل الشاشات الإلكترونية وفقاً لسيغمان شاشات الهواتف المحمولة والتلفزيون والكمبيوتر والألواح الإلكترونية وغيرها من الأجهزة، "لكنَّ منعَ الأطفال من استخدامها بكثافة لن يتحقق إذا ما ظلّ الأهل مستخدمين لها على الدوام، لدرجة عدم قدرتهم على الرد على أطفالهم!".

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard