سمير بن الطاهر يكرر تجربة البوعزيزي!

11 نيسان 2013 | 23:48

المصدر: ا ف ب

  • المصدر: ا ف ب

انترنت

اصيب شاب تونسي بحروق بعد ان اضرم النار في نفسه في مقر الحرس الوطني، في مدينة بنقردان، بجنوب شرق تونس قرب الحدود الليبية.

وسكب سمير بن الطاهر (25 عاما) البنزين على جسده قبل ان يضرم النار فيه داخل مقر الحرس، حيث هب عناصر الامن لنجدته وتمكنوا من اطفاء النار.
ويعمل الشاب في التجارة عبر الحدود وكان يحتج على مضايقات مفترضة من الشرطة حيث تم استدعاؤه لاستجوابه بشان قانونية عمله في هذه المنطقة التي ينشط فيها التهريب بين تونس وليبيا.
وتمت معالجته من الحروق في المستشفى حيث يخضع للمراقبة في قسم الانعاش لكن حياته ليست في خطر، بحسب مصدر طبي محلي.

وسجلت عمليات انتحار عدة حرقا في تونس اثناء وبعد ثورة كانون الثاني2011 التي كانت شرارتها انتحار البائع المتجول الشاب محمد البوعزيزي حرقا في 17 كانون الاول 2010 في سيدي بوزيد (وسط) احتجاجا على الفقر والبطالة والاهانة.

وبحسب حصيلة رسمية نشرتها الصحف المحلية اقدم اكثر من 160 تونسيا على اضرام النار بانفسهم بين كانون الاول 2010 و12 آذار 2013.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard