"الديموقراطيون الأحرار" متألم على وضع الطرق: لإعلان حال طوارئ بيئية

14 آب 2015 | 11:18

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

(الأرشيف).

اعرب حزب "الديموقراطيون الأحرار" في بيان بعد اجتماعه الأسبوعي برئاسة #ترايسي_شمعون "عن ألمه لما وصل اليه الوضع البيئي في لبنان من اكوام #النفايات على طول الطرق والساحات والاحرج وما تبثه من سموم وروائح كريهة في الاجواء وما تنشره من امراض واوبئة نرجو الله الا نصل اليها، كل ذلك والمسؤولون عندنا يتبارون بالكلام واكوام النفايات تتصاعد وحكومتنا ملهية بجنس الملائكة وكثرة الاقتراحات حتى وصل بهم الامر إلى تسفيرها وكأن دولتنا تعيش في بحبوحة وليست واقعة تحت مديونية تجاوزت السبعين مليار دولار".

اضاف البيان: "ان الحزب يطلب مما تبقى من مسؤولين او معنيين في حكومة لبنان ان يعلنوا حال طوارئ بيئية ويبدأون فورا بإيجاد #مطامر في الاملاك العمومية او شراء ارض لذلك وانشاء معامل فرز ومحارق حديثة اسوة بما هو معمول به في البلدان المتقدمة".

وأسف لـ"استمرار حال الشلل المؤذي في مجلس الوزراء وسياسة شد الحبال والنكايات، فيما المطلوب رجالات دولة يبدون المصلحة العامة على المصالح الشخصية والسياسية الضيقة ويهتمون بشؤون الناس".

ورأى ان "قيام الدولة والوطن يبدأ بقراءة القوانين واحكام الدستور قراءة متجردة وليس عيبا أن نستلهم رجالات لبنان الكبار وكيف كانوا يتصرفون في المحن وكيف كان خطابهم السياسي والوطني من اجل انقاذ وطننا الذي تتهدده #اسرائيل في الجنوب والتنظيمات التكفيرية الارهابية على الحدود".

واعلن الحزب انه "اوقف تعداد فترة الفراغ في رئاسة الجمهورية ورمي النظام الديموقراطي في اكوام النفايات"، طالبا من الله "ان يشمل هذا الوطن بعنايته لان نوابنا ومسؤولينا يريدون استمرار الوضع القائم لتستمر زعاماتهم ومصالحهم على حساب الدولة والناس، املين ان يعطف الله علينا وينقذنا" .

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard