الناعمة يقفل الجمعة... والنفايات إلى الشارع؟

16 تموز 2015 | 17:48

المصدر: "النهار"

"الأرشيف".

حسمت حملة "إقفال مطمر الناعمة" موقفها، فالتمديد مرفوض ولا حتى لبضعة أيّام حتى يمرّ عيد الفطر بهدوء على المواطنين. فقد أكّد الناطق بإسم حملة إقفال مطمر الناعمة الدكتور أجود عياش لـ"النهار" أن "مطمر الناعمة سيقفل غداً صباحاً ولن نقبل بالتمديد لساعة إضافية فالأمر محسوم بالنسبة لنا". وأمام إصرار الحملة على إقفال المطمر وتعالي الصرخات في مناطق أخرى مثل عكار وحبالين ورفضها استقبال أطنان إضافية من النفايات، أي كارثة ستحلّ على اللبنانيين غداً؟

أوضح عيّاش "أن زمن الفرص انتهى، لن نمنح من اليوم فصاعداً فرصاً لأحد على حساب صحّتنا، ولن تنفع معنا أي ضغوط من أي نوع كانت. سنلتقي غداً في التاسعة صباحاً أمام المطمر وسوف ننصب خيمنا وننام فيها، لن نفارق المطمر ليلاً نهاراً لأننا سننفذ القرار الصادر عن الحكومة حتى وإن تراجعت هي عن تطبيقه، فإذا كانت لن تمنحنا حقّنا سوف نقوم نحن باللازم".
وعن موقف "اللقاء الديموقراطي" الداعم لرفض التمديد للمطمر وإقفاله منذ الغد قال: "إن الموقف السياسي في المنطقة يدعمنا هذه المرّة مبدئياً ولكننا لا نعتمد عليه بل على أنفسنا".

بدوره، أكد رئيس إتحاد بلديات الغرب الأعلى والشحار ورئيس بلدية بيصور وليد العريضي مشاركة البلديات غداً في اعتصام الإقفال. وإذا كانت البلديّات ستتراجع عن موقفها في حال تراجع القادة السياسيّين في المنطقة، قال: "في حال تراجع القادة السياسيين عن موقفهم الداعي إلى الإقفال النهائي للمطمر، سيتراجع الجميع إذ يمكنهم أن يبعدونا بالقوة عن الطريق. غداً سنقفلُ المطمر وهذه بداية الطريق لكن أين ننتهي وكيف لست أعلم".

وختم "في النهاية القرار بيد وزير البيئة محمّد المشنوق والحكومة، فهم من أوصلوا البلد إلى المشكلة التي ستحلّ غداً". وعن كيفيّة تصريف إتحاد البلديّات لنفاياته غداً مع بدء الأزمة، قال:"قمت بوضع خطة لمواجهة الأزمة، وهي مكلفة جداً وستكون عبءاً عليّ لكن لا حلّ أمامي سوى اتباعها، ولتتحمل المناطق الأخرى أزمتها بنفسها فقد استحملنا عن غيرنا طوال 18 عاماً وحتى الآن لا زالوا يستخفّون بعقولنا".

اتصلت "النهار" بالمشنوق مستوضحة عن أزمة الغد، فقال: "لن أستقيل، ولن تطوف النفايات في الشوارع غداً فنحن نعمل على الحلّ". ولدى الإستفسار عن الحل قال: "أنا أصيغ حالياً بياناً يجيب عن كل استفساراتكم".

ولاحقاً، صدر عن المشنوق بيانٌ أكد فيه أن شركة "سوكلين" ستقوم بالعمليات التي تتولاها في خدمة المناطق في العاصمة وجبل لبنان بصورة يومية تشمل الكنس والجمع والنقل والمعالجة باستثناء عملية الطمر حيث يتوجب على البلديات واتحاداتها تأمين مطمر للنفايات المعالجَة والموضَبة ضمن بالات تعاد الى هذه البلديات كل يوم في الظرف الاستثنائي الراهن بانتظار تحديد المطامر البديلة بصورتها النهائية.

وأضاف ان هذا العمل يحتاج الى تعاون وتنسيق بين هذه البلديات واتحاداتها وشركة سوكلين لتحديد المواقع التي ستوضع فيها بالات النفايات بعد معالجتها لأن تعذر تحديد هذه المواقع سيؤدي الى اغراق معامل المعالجة مما سيحتم وقف جمع هذه النفايات من هذه المناطق.

وقال المشنوق ان "حكومة المصلحة الوطنية سعت منذ اليوم الاول على تشكيلها لاعداد خطة وطنية لمعالجة النفايات الصلبة، وسعت الى إقامة نظام يعتمد اللامركزية على مستوى المحافظات ويحدد ست مناطق خدماتية تتولى فيها شركات يتم اختيارها من خلال مناقصات شفافة لتتولى المهام المطلوبة"، معتبراً "اننا وصلنا منذ أيام الى نهاية المناقصات في دورتها الثانية حيث إكتمل عقد العارضين حسب الاصول في المناطق الخمس، بينما ظلت منطقة العاصمة بيروت وضاحيتيها دون عارضين، مما حتّم إجراء دورة ثالثة وأخيرة للمناقصة في هذه المنطقة يتم الانتهاء منها خلال أسبوعين".

 

 

 

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard