كيف تتخلّص من رائحة الفم في أيام رمضان؟

10 تموز 2015 | 16:51

من أبرز المشكلات التي قد يواجهها الصائم في شهر رمضان، هي رائحة الفم الكريهة التي تسبّب الحرج. فالامتناع عن الأكل لفترة طويلة يسبّب رائحة فم.
لكنّ ثمّة عوامل أخرى تلعب دوراً، يعدّدها الدكتور رائد لطوف، اختصاصي تجميل وزراعة الأسنان في Healthy Smile Clinic:
• عدم الاهتمام بنظافة الفم بعد الإمساك، أي بعد تناول وجبة السحور. قد ينسى بعضهم تنظيف أسنانهم بعد الأكل، ما يؤدي إلى تفاعل البكتيريا في اللثّة أثناء النهار، فتخرج رائحة كريهة للفم.
• عدم شرب الماء، ما يسبّب نقصاً في إفراز اللعاب الذي يساعد في تنظيف الفم. وجفاف الفم يزيد من نسبة حصول رائحة كريحة.
• الإكثار من تناول السكّريات والحلويات وحتى الثوم والبصل.
• عدم الانتباه إلى نظافة الأسنان واللثة، يسبب تسوّساً والتهابات في اللثة.

ولمحاربتها، ينصح لطوف باتباع الإرشادات التالية:
• يجب تنظيف الأسنان لمدّة ثلاث دقائق بعد تناول وجبة السحور، أي قبل الإمساك.
• يجب التمضمض بواسطة غسول مطهّر للفم للتخفيف من نسبة البكتيريا.
• شرب الكثير من السوائل والماء بين الإفطار والسحور.
• تناول الكثير من الفواكه والخضر لأنها تحتوي الفيتامين C. وهذا الأخير ينشّط الدورة الدموية ويخفّف من التهابات اللثّة.
• تجنّب – قدر الإمكان - البصل والثوم المسبّبين لرائحة الفم.
• مضغ العلكة الخالية من السكر أثناء فترة الفطور ليتمّ فرز اللعاب، وينظّف الفم.
• شرب الشاي الأخضر، اليانسون، البقدونس، واللبن والنعنع... وكلّها مشروبات تخفف من رائحة الفم.
• تنظيف الأسنان بعد تناول وجبتي الإفطار والسحور.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard